كتب - احمد فوزي:

حمل هشام حسن وكيل اعمال لاعب الزمالك حسين ياسر المحمدي مسئولوا النادي الابيض وبالتحديد طارق غنيم مسئولية انتقال اللاعب لصفوف ليرس البلجيكي.

وكان موقع ليرس البلجيكي الذي يمتلكه رئيس نادي وادي دجلة ماجد سامي قد أعلن توقيع حسين ياسر للفريق بعد ان تقدم الأخير بشكوى لاتحاد الكرة ضد الزمالك بسبب تأخر حصوله على مستحقاته المالية.

وقال هشام حسن فى تصريحات اذاعية: "عقدنا جلسة مع الدكتور عبدالله جورج عضو مجلس ادارة الزمالك واشرف صبحى مدير التسويق بالنادي الابيض واتفقنا في هذه الجلسة على تعديل عقد المحمدي".

وتابع: "فؤجى المحمدى بعد ذلك بخصم مبلغ من مستحقاتة المالية قيمتة 350 الف جنية بالاضافة الى ان طارق غنيم عضو مجلس ادارة الزمالك أكد بان اتفاقنا مع جورج واشرف صبحي ملغي وتمسك بوضع اتفاق جديد".

وأكمل: "طالبنا مسئولوا الزمالك مرات كثيرة بتعديل عقد المحمدي باعتباره من الركائز الهامة والمؤثرة فى صفوف الفريق ولكنهم لم يستجيبوا لنا وبصراحة شديد اللاعب كان يرغب وبشدة فى الاستمرار مع الفريق ولكن المعاملة التي كان يلقاها جعلته ينتقل للدوري البلجيكي".

واختتم: "اللاعب تقدم بالفعل بطلب للاتحاد الدولى لكرة القدم (الفيفا) لفسخ عقده مع الزمالك".

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر