كتب - كريم رمزي:

نفى سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم ما جاء في تقرير لمجلة "أس" الاسبانية نشر الخميس حول ترشيح لويس ميا المدير الفني للمنتخب الاسباني تحت 21 عاما لتدريب المنتخب المصري.

وقال زاهر حول ما جاء في المجلة الاسبانية في اتصال هاتفي بـ Yallakora.com "لا نعرف شيئا عن ميا ولم نعرض عليه تدريب المنتخب".

وأضاف "أمر تدريب المنتخب يظل بين الثلاثي المعلن عنهم فقط وهم الكولومبي فرانسيسكو ماتورانا والأمريكي بوب برادلي والصربي زوران فيليبوفيتش".

وكانت مجلة "أس" الاسبانية قد قالت ان اتحاد الكرة المصري مهتم بالتعاقد مع المدرب الاسباني الفائز مؤخرا ببطولة أوروبا تحت 21 عاما، خاصة بعد ان نال اعجاب المصريين في مونديال الشباب في مصر عام 2009.

وأشارت ان رغبة اتحاد الكرة في بناء جيل جديد لمنتخب مصر هي ما جعلته يوجه انظاره للمدرب لويس ميا.

زوران في الصورة

من ناحية أخرى، وحول اقتراب ماتورانا أو برادلي لتدريب أحدهما المنتخب، قال زاهر "الاثنان أثبتا كفاءة في الاختبارات التي وضعت لهما اثناء وجودهما في مصر، ولكن يبقى الصربي زوران فيليبوفيتش يتساوى في نفس حظوظهما في تدريب المنتخب".

وأضاف "سنعقد اجتماعاً لمجلس إدارة اتحاد الكرة عقب اجازة عيد الفطر، لحسم اسم المدير الفني الجديد للمنتخب من بين الثلاثة لخلافة حسن شحاتة".

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر