كتب - هاني عز الدين:

يفاضل مجلس ادارة نادي الإسماعيلي بين ملعب الكلية الحربية بالقاهرة وملعبي المكس وستاد الاسكندرية لاستضافة لقاء الفريق امام بتروجيت في الجولة الأولى من الدوري المصري يوم الجمعة المقبل.

وكان يفترض أن يلاقي الدراويش فريق بتروجيت على ملعب المصري ببورسعيد إلا أن الوضع الأمني في بورسعيد وخلافات جمهور الناديين جعلت ادارة الفريق الساحلي تستبعد تماماً الأمر.

وقال علاء وحيد المستشار الاعلامي لنادي الإسماعيلي في تصريحات هاتفية لـYallakora.com: "تم استبعاد فكرة اقامة المباراة في بورسعيد تماماً بسبب الأمن".

وأتبع: "الخلافات بين التراس المصري والتراس الإسماعيلي والتخوفات الامنية جعلت الادارة تقرر اقامة المباراة اما في القاهرة بملعب الكلية الحربية او بالاسكندرية بملعب المكس او ستاد الاسكندرية".

علماً بأن ملعب الاسكندرية ينتظر أن يحتضن لقاء الأهلي وحرس الحدود في الجولة الأولى للمسابقة المحلية الجمعة المقبل وهو نفس موعد لقاء الدراويش والفريق البترولي.

جدير بالذكر أن الإسماعيلي سينفذ في الأسبوع الأول للدوري المصري عقوبة اللعب خارج ملعبه بسبب ما قام به جمهوره من شغب عقب الخروج من كأس مصر امام المقاولون العرب في ربع نهائي كأس مصر.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر