كتب - وائل منتصر:

من المنتظر أن توقع لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم عقوبات قاسية علي الزمالك بعد الأحداث التي تسبب فيها جمهوره قبل وأثناء وبعد مبارة نهائي كأس مصر والتي خسرها أمام إنبي يوم الثلاثاء.

وكانت جماهير الزمالك قد قامت بإشعال الشماريخ بكثافة قبيل المباراة، وقام بعض منها بإلقائها علي أرضية استاد القاهرة في مخالفة صريحة للقوانين.

وتسببت جمهور الزمالك اثناء مباراة حرس الحدود في البطولة ذاتها منذ اكثر من اسبوع، في تعرض فريقه لنقل أول مباراة له علي ارضه في بطولة الدوري الموسم المقبل الي الاسماعيلية والمقرر لها ان يواجه خلالها فريق غزل المحلة.

واثناء المباراة، قامت الجماهير باستخدام اشعة الليزر في وجوه اللاعبين والأجهزة الفنية وهو ما أظهرته أيضا كاميرات التليفزيون الناقلة للمباراة.

أما بعد المباراة التي انتهت بخسارة الزمالك 2-1، قامت جماهيره بالخروج عن النص في جميع التصرفات، حيث اتلفت مقاعد استاد القاهرة وقامت بأعمال شغب وإلقاء كل ما طالته ايديها علي الاعبين وخاصة انبي وتسببت في حرمان فريق انبي من الاحتفال ببطولته.

وتسلم انبي كأس مصر بعد فترة طويلة من الشد والجذب بين الجماهير والأمن الذي قام بإخلاء المدرجات حتي تسلم انبي الكأس وسط أجواء خالية من أي احتفالية.

جدير بالذكر أن اللواء محمد علي مراقب المباراة كان قد أبدي استيائه من تنظيم المباراة والأجواء التي صاحبت بدايتها وأكد علي انه سيقوم بتدوين كل كبيرة وصغيرة في تقريره الخاص باللقاء.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر