كتب - أحمد خليل:

صرح خوزيه ماكيدا المدير الفني لفريق الاتحاد السكندري انه كان يخشى استقبال أكثر من هدف في الشوط الأول من مباراته أمام الداخلية في افتتاح مباريات الفريقين في الدوري الممتاز والتي اقيمت بينهما السبت.

وانتهت المباراة بالتعادل الايجابي 1-1 بعد ان تقدم الداخلية بهدف مبكر في الدقيقة 5 من خطأ للهاني سليمان، قبل ان يعدل زعيم الثغر النتيجة في الشوط الثاني.

وقال ماكيدا في تصريحات لمراسل Yallakora.com بعد المباراة "الهدف المبكر الذي دخل مرمى الاتحاد في كان السبب في عدم حصد نقاط المباراة الثلاث".

وأضاف "اللاعبون احتاجوا لوقت طويل للدخول في المباراة مجددا، وكنت أخشى ان نستقبل أكثر من هدف في الشوط الأول".

واعتبر المدرب الاسباني ان دخول عفروتو ومحمد المرسي كان لهما دورا كبيرا في تعديل النتيجة، مشيدا بسرعة ومهارات الأول.

وفي ختام حديثه، قال ماكيدا "راض عن التعادل في بداية مباريات الفريق في الدوري، خاصة وان اللاعبين لا يزالوا في مرحلة الانسجام بعد احداث تغييرات في نصف الفريق تقريبا".

عبد العال سعيد بالنقطة

من جانبه، أعرب علاء عبد العال المدير الفني للداخلية في تصريحات لـ Yallakora.com عن سعادته ورضاه بالتعادل مع الاتحاد في أول مباريات الفريق في الدوري الممتاز بعد الصعود من دوري الدرجة الثانية.

وقال "اللاعبون كانت تمتلكهم رهبة الدوري الممتاز في بداية المباراة، ولكن الهدف المبكر ساعدهم على إزالة هذه الرهبة سريعا".

وتابع "أضعنا فوز سهل بعد ان اهدر اللاعبين أكثر من فرصة، ورغم ذلك أسكرهم على المجهود الذي بذلوا على مدار الشوطين".

وشدد في ختام حديثه انه راض وسعيد بالتعادل، خاصة انه خرج بمكسب كسر رهبة الدوري الممتاز عند معظم اللاعبين.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر