كتب – كريم سعيد:

عاد الاتحاد السكندري بنقطة ثمينة من الاسماعيلية بعد تعادله مع مضيفه الاسماعيلي 1-1 في المباراة التي اقيمت بينهما مساء الاثنين في الاسبوع الثالث للدوري الممتاز.

ورفع الاتحاد رصيده الي النقطة 5، فيما رفع الاسماعيلي رصيده الي النقطة 4.

تقدم الاتحاد اولا عن طريق صامويل كيرا في الدقيقة 54 قبل ان يتعادل الاسماعيلي في الدقيقة 59 بضربة جزاء عن طريق حسني عبدربه.

وشهدت فترة الاستراحة ما بين الشوطين اعمال شغب عنيفة بين جمهوري الفريقين قبل ان تهدا الامور تماما مع بداية الشوط الثاني.

الشوط الاول

بداية اللقاء جاءت حذرة للغاية من الفريقين وسط تشجيع حماسي واضح من الجماهير سواء الاسمعلاوية او الاسكندرانية التي حضرتك اللقاء.

وكاد حسني عبدربه ان يضع الدراويش في المقدمة بتسديدة قوية من ضربة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء ولكن الهاني سليمان كان بالمرصاد لها.

طالب بعدها فريق الاتحاد باحتساب ركلة جزاء نتيجة تعرض محمود سمير للدفع داخل منطقة الجزاء من قبل احمد صديق ولكن محمود عاشور حكم اللقاء امر باستمرار اللعب.

وفي الدقيقة 31، ارتدي الهاني سليمان قفاز الحراس العمالقة عندما تصدي ببراعة شديدة لتسديدة عمرو السولية المنفرد تماما بالمرمي لترتد الكرة الي مهاب سعيد القادم من الخلف والذي راوغ بالكرة ليتم عرقلته ويطالب الدراويش بركلة جزاء ايضا ولكن حكم اللقاء امر باستمرار اللعب مجددا.

وقبل نهاية الشوط بقليل، اطلق حسني عبدربه صاروخا لا يصد ولا يرد الا من العارضة فقط ليستمر سوء حظ اللاعب في هذا الشوط.

الشوط الثاني

بغض النظر عن الاحداث المؤسفة التي شهدتها فترة الاستراحة ما بين الشوطين، جاء الشوط الثاني افضل كثيرا من سابقه حيث بلغت الاثارة مداها خلاله، وكانت البداية مع الاتحاد الذي فاجئ الجميع في الدقيقة 54 بالهدف الاول عن طريق صامويل كيرا.

وسدد كيرا تصويبة مقوصة من الجهة اليسرى غالطت دفاع الاسماعيلي وحارسه محمد صبحي لتعلن عن هدف سكندري اول.

رد فعل الاسماعيلي جاء سريعا للغاية وبالتحديد في الدقيقة 59 عندما تحصل مهاب سعيد علي ركلة جزاء نتيجة عرقلته ترجمها حسني عبدربه بنجاح في المرمي.

وفي الدقيقة 63 كاد كيرا ان يحرز هدفا تاريخيا عندما لمح وهو في منتصف الملعب تقدم محمد صبحي حارس الاسماعيلي ليرسل مهاجم الاتحاد الكرة ساقطة من خلف الحارس ولكن الاخير تمكن بصعوبة بالغة من انقاذ الكرة بأطراف اصابعه لتصطدم بالعارضة وتذهب بعيدا عن المرمي.

ثم سدد المدفعجي عبدربه تصويبة اخري من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 66 تمكن المتألق الهاني سليمان من التصدي لها بثبات.

هدأت المباراة تماما بعد هذه الحفنة من الفرص وعادت الاثارة مجددا في الدقائق الاخيرة والتي ضغط فيها الاسماعيلي بكل قوته من اجل ادراك هدف الفوز ولكن كاد ان يتلق هدفا في اكثر من مناسبة بفضل الهجمات المرتدة الخطيرة للاتحاد عن طريق البديل مصطفي كريم ولكن النتيجة ظلت كما هي ليقتسم الفريقين نقطتي التعادل.

ويمكنكم زوارنا الأعزاء قراءة احداث المباراة مجددا دقيقة بدقيقة من خلال الرابط التالي:

الاسماعيلي والاتحاد السكندري .. دقيقة بدقيقة