كتب - وائل منتصر:

خرج سموحة من ملعب بورسعيد وجماهيره بسلام بعد ان تعادل مع المصري بهدف لكل فريق في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الخميس ضمن منافسات الجولة الرابعة من مسابقة الدوري الممتاز.

وشهدت المباراة انطلاق شرارة جديدة من مسلسل الشغب الجماهيري، حيث اقتحم عدد قليل من جمهور المصري ملعب المباراة خلال الشوط الثاني اعتراضا علي بعض المشاحانات التي حدث بين افراد الجهاز الفني لسموحة ومسئولي المصري ما نتج عنه اصابه المدرب العام للفريق السكندري.

وبتلك النتيجة ارتفع رصيد المصري الي ست نقاط في المركز الثاني مؤقتا بعد ان حقق التعادل الثالث علي التوالي، فيما اصبح رصيد سموحة نقطتين في المركز السابع عشر.

وجاء هدفا اللقاء في الشوط الأول، حيث تقدم المصري في الشوط الأول خلال عن طريق عبدالله سيسيه، وتعادل سموحة في الدقيقة 33 عن طريق رأسية مارك مبواه.

وفي السويس، لقي بتروجيت هزيمة مفاجأة علي أرضه من وادي دجلة بهدف دون رد، ليتقوف رصيد الفريق البترولي عند اربع نقاط في المركز الرابع عشر، بينما اصبح رصيد دجلة الي ست نقاط في المركز الرابع مؤقتا.

سجل هدف الفوز لوادي دجلة عاشور التقي في الدقيقة 80 من زمن المباراة التي شهدت ايصا حالة طرد لاحمد شعبان قبل النهاية بأربع دقائق.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر