كتب - كريم رمزي:

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم في بيان رسمي له الثلاثاء أنه سيضرب بيد من حديد أي خروج عن النص بكل قوة وحسم، شاجبا جميع مظاهر الشغب والانفلات فى ملاعب الكرة.

وأكد اتحاد الكرة ان التقارير الخاصة بالخروج عن النص في مباريات الدوري الأخيرة ستناقش فى اجتماع مجلس الادارة عقب عطلة العيد.

وأضاف البيان ان اتحاد الكرة سيؤجل تأجيل اتخاذ اى موقف صارم بشأنها  حفاظا على وحدة الصف وليتفرغ الجهاز الفني للمنتخب الوطني الاول لمواجهة البرازيل.

وكانت جماهير الأهلي قد هتفت ضد مسئولي اتحاد الكرة في مباراة انبي ورفعت لافتات مسيئة ضد سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة، نقلها مخرج المباراة، وتسببت في إيقاف الأخير عن العمل.

وشكر زاهر وزير الاعلام أسامة هيكل على موقفه بإيقاف مخرج مباراة الأهلي وانبي، واعتبرها خطوة جريئة غير مسبوقة الاتحاد للوصول الى حلول تحمى منظومة كرة القدم من اى تجاوزات.

وناشد الاتحاد المصري جميع عناصر اللعبة بضبط النفس والعمل على الارتقاء باللعبة الشعبية التى نعشقها جميعا، وفى ذات الوقت نحرص على اكتمال مسابقة الدوري العام دون حدوث ما يهدد بإيقاف المسابقة او اقامة اللقاءات بدون جماهير لأننا جميعا ندرك مدى حساسية المرحلة الحرجة التى تمر بها البلاد.

هذا ومن المنتظر ان يعقد الخميس المقبل اجتماعا المقبل برئاسة عامر حسين رئيس لجنة المسابقات لدراسة جميع مقترحات الاندية الجماهيرية وعرضها على مجلس الادارة فى الاجتماع القادم.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر