كتب - هاني عز الدين:

اتهم ويليام موللر النائب العام لمدينة هامبورج الألمانية، حسن مصطفى رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد بالتربح من خلال منصبه كرئيس للاتحاد الدولي.

وأوضح موللر في تصريحات نقلتها صحيفة "هامبورج اندبلنت" الألمانية أن مصطفى و3 آخرين سيتم التحقيق معهم بشأن : "تهم فساد ورشوة."

وأشارت الصحيفة في تقريرها أنه تم الأمر بتفتيش منزل مصطفى في مدينة بازل السويسرية لايجاد أي متعلقات بشأن رئيس الاتحاد المصري السابق لكرة اليد.

وأضاف موللر: "في 2007 وخلال تنظيم المانيا لكأس العالم في كرة اليد نالت احدى شركات التسويق حقوق المونديال مقابل 602.000 يورو لكن نصف المبلغ على الأقل ذهب لصالح مصطفى."

علماً بأن هذه الواقعة تم التحقيق فيها في ذلك الحين ونفى مصطفى وقتها حدوث الامر.

جدير بالذكر أن مصطفى يرأس الاتحاد الدولي لكرة اليد منذ 2000.