كتب - أحمد فوزي:

وصف مجدى عبدالغنى عضو مجلس إدارة الإتحاد المصرى مباراة الفراعنة ضد منافسه البرازيلى بـ " المشبوهة " مؤكداً رفضه الإشتراك فى هذه التمثيلية على حد تعبيره.

واتهم لاعب وسط الأهلى السابق سمير زاهر رئيس الأتحاد خلال تصريحات تليفزيونية بإرتكاب مخالفات بالجملة مطالباً أن يخضع زاهر إلى تحقيق فورى.

وأكد عبدالغنى أنه رفض الإشتراك فى هذه التمثيلية والسفر إلى قطر مشيراً إلى وجوده فى لندن وعدم سفره إلى قطر.

وواصل عبد الغنى هجومه على زاهر وقال " زاهر يريد الأنفراد بالقرارات وتهميش دور أعضاء الإتحاد والدليل خبر معسكر للمنتخب المصرى فى الإمارات الذى علمته من رسالة تلقتها على هاتفى المحمول ".

وتابع عبد الغنى " زاهر لم يحاول الإجتماع بى اثناء وجوده بلندن لمناقشتى حول إستقالة عامر حسين رئيس لجنة المسابقات وأحداث الشغب التى صاحبت لقاء الزمالك والشرطة الأخيرة ".

وأنهى عضو مجلس إدارة الإتحاد المصرى لكرة القدم تصريحه الساخن مشيراً إلى مفاجأت سيتم الكشف عنها خلال الأيام القادمة.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر