(وكالة الأنباء الأسبانية)

توج المهاجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز لاعب مانشستر سيتي الإنجليزي اليوم بإحدى بطولات جولف المحلية في بلاده المتواجد بها منذ ما يزيد عن الأسبوع بدون إذن مسبق من ناديه في خضم الخلاف بينهما.

وشارك تيفيز في بطولة "جائزة البطاريق الكبرى" في العاصمة بوينوس أيرس بناء على دعوة من لاعب الجولف أندريس روميرو.

وشكل "الأباتشي" ثنائيا مع لاعب الجولف سيباستيان فرناندز،وفقا لما ذكرته صحيفة (برفيل) المحلية اليوم.

وقال فرناندز للصحيفة متحدثا عن تيفيز: "يلعب الجولف جيدا جدا، يبدو أنه كان يتدرب عليه في إنجلترا. لم أكن أعرفه ووجدته شخصا شديد التواضع ومسالما".

وعما إذا كان تحدث عن مشاكله مع النادي الإنجليزي رد فرناندز: "لا لم يتحدث عن أي شيء تبادلنا توقيع الأوتوجرافات".

وكان النادي قد عاقب المهاجم بعد رفضه المشاركة من مقاعد البدلاء في المباراة أمام بايرن ميونخ بملعبه في 27سبتمبر الماضي على حد رواية مدربه مانشيني، الذي قال عقب اللقاء إن تيفيز قد "انتهى" بالنسبة لمانشستر سيتي.

وقبل عدة أسابيع، قلل المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني من حدة لهجته وألمح إلى أن تيفيز قد يعود إلى الفريق إذا ما اعتذر عن سلوكه، وهو ما رفضه اللاعب الغائب عن الملاعب منذ نحو شهر ونصف الشهر.

لكن مانشيني عاد أمس بتصريح مثير قال فيه إن تيفيز لن يلعب مجددا لمان سيتي.