كتب- كريم سعيد:

حقق الاهلي انتصارا معنويا قبل استئناف مباريات الدوري الممتاز بعدما فاز علي طلائع الجيش بهدفين نظيفين في اللقاء الذي اقيم بمناسبة اعتزال اللاعب عبدالستار صبري.

واحرز هدفي الاهلي المهاجم السنغالي دومينيك دا سيلفا في الدقيقتين 55 و78.

وشارك عبدالستار صبري في الدقائق الـ30 الاولى للقاء قبل ان يتم تكريمه لتكون هذه المباراة هي الاخيرة له داخل المستطيل الاخضر.

ويعمل عبدالستار صبري في منصب المدرب العام لفريق طلائع الجيش حاليا.

واستغل الاهلي اللقاء من اجل تجهيز لاعبيه لمباراة الاسماعيلي المرتقبة مع بداية استئناف مباريات الدوري الممتاز وعلي رأسهم المهاجمين الاجنبيين دومينيك والبرازيلي فابيو جونيور.

وتمكن دومينيك الذي احتفل مؤخرا بحفل زفافه من مواصلة تألقه المعتاد في المباريات الودية بإحرازه لهدفي المباراة، جاء الاول من انفراد تام بالمرمي، فيما جاء الثاني من تصويبة قوية من خارج منطقة الجزاء.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر