(وكالة الأنباء الأسبانية):

كشف رئيس نادي أوليمبيك ليون الفرنسي جان ميشيل أولا اليوم أنه يدرس مقاضاة نادي أياكس امستردام الهولندي لتشكيكه في نزاهة فوزه على دينامو زغرب الكرواتي (7-1) وهو الفوز الذي سمح بتأهله إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال أولا في مقابلة مع مجلة (لوموند): "إذا واصل النادي الهولندي في هذه المزاعم المغالطة فإننا سنلجأ للقضاء للدفاع عن أنفسنا".

وأكد رئيس ليون أنه يستشير محاميه مشيرا إلى أن "أياكس تعدى على أخلاقيات ليون باتهاماته" ما سبب في "تأثر اللاعبين والمدرب".. "لقد سرقوا فرحة هديتنا للجماهير في أعياد الميلاد".

وأضاف "على الرغم من اتهامات الفساد التي تورط فيها دينامو في الماضي فإنه لم يقدم على شيء في هذا اللقاء".

وكان النادي الكرواتي قد نفى الجمعة الماضي في بيان وجود أية شبهة "تلاعب" في نتيجة لقاءه مع ليون.

وأشار إلى أن الجدل حول وجود تلاعب يجرح كبرياء دينامو وكرة القدم بل والرياضة الكرواتية.

وطالب نادي أياكس الهولندي رسميا الخميس الماضي الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا)، بالتحقيق في وقائع المباراة التي كلفته الخروج من دوري أبطال أوروبا.

وأوضح المدير الرياضي للنادي الهولندي مارتن ستوركنبوم أنه تقدم بطلب للويفا، للتحقيق في المباراة، التي تقدم فيها زغرب بهدف، قبل أن يتلقى سيل أهداف من النادي الفرنسي.

ومن جانبه أكد الاتحاد أنه لن يفتح أي تحقيقات في شبهة التلاعب، وأن المباراة حسمت بتأهل النادي الفرنسي.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر