(وكالة الأنباء الأسبانية):

حقق فريق تشيلسي فوز غاليا الاثنين على ضيفه مانشستر سيتي (2-1) في القمة النارية التي جمعت بين الفريقين في ختام الجولة الـ15 من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز.

تقدم المشاكس الإيطالي ماريو بالوتيلي سريعا لمان سيتي في الدقيقة الثانية من عمر اللقاء بعد أن ترجم تمريرة من النجم الأرجنتيني سرخيو أجويرو داخل المنطقة إلى هدف.

واستمرت محاولات تشيلسي لتعديل النتيجة إلى أن تمكن البرتغالي راؤول ميريلش من تسجيل الهدف (ق34).

وكبد المدافع جوليان ليسكوت مان سيتي الهزيمة بعدما تسبب في ضربة جزاء غريبة احتسبها الحكم بعد أن لمس الكرة بيده قبل أن ينجح فرانك لامبارد من تنفيذها وتسجيل هدف الفوز (ق82).

وأكمل مان سيتي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد الفرنسي جايل كليشي (ق58) لحصوله على الإنذار الثاني.

وتمكن تشيلسي من تحقيق ما عجز عنه غيره طيلة الجولات الماضية حيث ألحق بمان سيتي أول هزيمة له هذا الموسم.

ودخل السيتي، الذي ودع منافسات دوري الأبطال الأوروبي رغم فوزه علي العملاق البافاري بايرن ميونخ بهدفي سيلفا و توريه الأربعاء الماضي، المباراة وهو ينوي الفوز وتوسيع الفارق مع أقرب ملاحقيه مانشستر يونايتد.

ورفع تشيلسي رصيده إلى 31 نقطة في المركز الثالث بينما تجمد رصيد مانشستر سيتي عند 38 في المركز الأول.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر