كتب - كريم رمزي:

أثار محمود عاشور حكم مباراة المقاولون العرب والزمالك في الاسبوع السابع للدوري جدلا واسعا بسبب أربعة قرارات تحكيمية مؤثرة في المباراة سواء ضد الزمالك أو المقاولون العرب.

القرار الأول: كان في الدقيقة 20 عندما احتسب الحكم ضربة جزاء مشكوك في صحتها لصالح شيكابالا بداعي اعاقته داخل منطقة الجزاء، سجل منها الزمالك هدفه الأول عن طريق أحمد حسن، علما وان الاعادة التلفزيونية كشفت عن "كوع" من شيكابالا للاعب المقاولون في نفس اللعبة ربما بقصد أو من غير قصد.

القرار الثاني: كان في الدقيقة 48 عندما أعاق حمادة السيد مدافع المقاولون أحمد جعفر داخل منطقة الجزاء، إلا ان الحكم أشهر البطاقة الصفراء في وجه الأخير بداعي التمثيل.

القرار الثالث: كان طرد أحمد توفيق لاعب الزمالك لحصوله على انذارين الأول في الدقيقة 63 بعد اعاقة لمحمد فاروق، والانذار الثاني في الدقيقة 79 بعد اعاقة لعلاء كمال.

القرار الرابع: كان التغاضي عن طرد محمد عادل لاعب المقاولون بعد انذاره في الشوط الأول في الدقيقة 42 بعد اعاقة لأحمد جعفر، وعدم انذاره في اعاقة أقوى لأحمد حسن في الدقيقة 78.
 
شارك برأيك في الأربعة قرارات غير المحتسبة من خلال الإجابة على الأسئلة التالية بنفس الترتيب:

-هل ضربة الجزاء التي حصل عليها شيكابالا.. صحيحة؟

-هل استحق أحمد جعفر ضربة جزاء في الدقيقة 48؟

-هل استحق أحمد توفيق الانذارين الذي حصل بسببهما على البطاقة الحمراء؟

- هل استحق محمد عادل انذار ثاني لكي يتم طرده من المباراة؟

شاهد الأربعة قرارات المثيرة للجدل.. وأحكم بنفسك: