كتب  محمد يسرى مرشد:

مع افتتاح المرحله الثانية من الانتخابات صباح الأربعاء لاختيار اعضاء مجلس الشعب فى اول انتخابات برلمانية بعد ثورة 25 يناير المجيدة حرص اعضاء الجهاز الفنى ولاعبو الزمالك على توضيح موقفهم من الإنتخابات .

أكد فى البداية عبد الواحد السيد قائد الفريق الزملكاوى لـ Yallakora.com أن سبب عدم إدلائه بصوته فى الإنتخابات البرلمانية وهو ارتبطات الفريق الأبيض التى تمنعه من الذهاب إلى محافظة جنوب سيناء مقره الإنتخابى.

وأشار عبد الواحد السيد إلى أنه كان يتمنى ان يقوم بواجبه إلا أن بعد محافظته عن القاهرة وإرتباط الفريق بمباراة المقاولون منعاه من السفر والقيادم بدوره.

وعكس عبد الواحد أعرب أحمد حسن عن سعادته  للذهاب لأول مرة للإدلاء بصوته في الانتخابات  وقال العميد فى تصريحات نقلها موقعه الرسمى " كم اسعدني الإقبال والحرص الشديد من كافة طوائف الشعب المصري علي الإدلاء بأصواتهم واختيار من يمثلهم بحرية تامة دون ان يمارس عليهم اي من أنواع الضغوط ".

وقدم الصقر نصيحة إلى الناجحين وقال " علي من يكتب له النجاح من بين المرشحين فعليه ان يراعي ضميره امام الله في هذا الوطن ومواطنيه" .

من جهته كشف إبراهيم صلاح لاعب وسط الزمالك أنه يتمنى من أن يتمكن من الإدلاء بصوته فى المرحلة الثالثة حيث أن دينامو وسط الزمالك ينتمى لمحافظة الدقهلية وهو نفس موقف زميله محمد عبد الشافى الظهير الأيسر للفريق الأبيض الذى أكد أنه لم يحدد بعد واجهة صوته الإنتخابى.

وأنهى أحمد سليمان مدرب حراس الزمالك الحديث وأكد أنه لايحق له الإنتخاب لكونه ظابط شرطة وليس له صوت إنتخابى حسب القانون.

الصورة من الموقع الرسمى لأحمد حسن

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر