(وكالة الأنباء الأسبانية):

بات في حكم المؤكد غياب المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز عن التشكيل الأساسي لمباراة فريقه برشلونة الإسباني مع سانتوس البرازيلي في نهائي كأس العالم للأندية باليابان غدا الاحد.

وكانت الفحوص الطبية قد أثبتت تعرض سانشيز لحمل عضلي زائد، مما يثير الشكوك حول لحاقه بنهائي مونديال الأندية، وان كانت فرصه كبيرة في البقاء على مقاعد البدلاء للمشاركة في جزء من المباراة.

وتدرب أليكسيس اليوم بشكل منفرد بعيدا عن المران الجماعي للبرسا، حيث يفضل المدرب بيب جوارديولا عدم التعجل في الدفع به، خاصة أنه عاد قريبا من إصابة طويلة دامت شهرين.

وتضاعفت المعاناة الهجومية للفريق الكتالوني، لا سيما بعد تأكد غياب الهداف التاريخي لمنتخب إسبانيا ديفيد فيا لفترة تتراوح بين أربع وستة أشهر بعد إصابته بكسر في الساق اليسرى في مباراة السد القطري في نصف نهائي البطولة ذاتها.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر