كتب– محمد يسرى مرشد و أحمد خليل:

خيم الصمت على مدرجات النادى الأهلى وذلك قبل لحظات من مباراته مع مصر للمقاصة التى يحتضنها استاد القاهرة فى ختام مباريات الأسبوع التاسع من بطولة الدورى العام فيما أعلن مانويل جوزيه المدير الفنى للأهلى حداده على الشهيد محمد مصطفى على طريقته الخاصة.

وكانت مجموعة أولترا أهلاوى قررت أن تتشح بالسواد وتمتنع عن التشجيع تكريما لشهيد الحرية محمد مصطفى لاعب التنس السابق والذى توفى الأربعاء متأثراً بجراحه .

وافاد مراسل Yallakora.com أن استاد القاهرة شهد قيام مانويل جوزيه وجهاز الأهلى بالكامل بإرتداء قميص يحمل صورة الشهيد ويحتوى على تاريخ ميلاده ورسالة من كلمتين " أرقد بسلام " فى حين كشفت جماهير المقاصة عن لافتة تعزى جماهير الأهلى.

واتشحت رابطة "الأولترا" بالسواد فيما تم تعليق كل اللافتات مقلوبة فى تعبير عن الحداد وحملت لافتة تأبين الراحل رسالة " المهندس محمد شهيد الحرية .. قتلوه برصاص البلطجية" "بطل فى حياتك شهيد فى مماتك" وصورة للشهيد ومضرب التنس.

وتولت جماهير المقاصة زمام التشجيع وقامت بالهتاف للاعب الأهلى محمد أبوتريكة بينما شهدت أجواء المباراة عناق بين حسام عاشور لاعب الأهلى وهانى سعيد لاعب الزمالك السابق والمقاصة الحالى فى إشارة لتخطى اللاعبان لأثارالمناوشة التى حدثت بينهما الموسم الماضى فى مباراة الأهلى والزمالك.

وعقب نهاية المباراة هتفت مجموعة الأولترا بأسم جوزيه وقام الأخير بمبادلتهم التحية وكشف عن القميص الذى يحمل صورة الشهد محمد مصطفى فى مشهد استمر لمدة 5 دقائق.

لمشاهدة صور تأبين شهيد الأولترا اضغط هنا

شاهد تأبين شهيد الأولترا مع جماهير وجهاز الأهلى