كتب - هاني عز الدين:

يعود البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للاهلي للعب على ملعب غزل المحلة لأول مرة منذ 13 أبريل 2009 عندما تعادل الفريقين 0-0.

ويصف المدرب البرتغالي ملعب الفلاحين بأنه من اصعب الملاعب التي يلعب عليها الفريق لسوء نتائج الفريق امام اصحاب الارض.

وتسبب ملعب المحلة في تعطيل مسيرة جوزيه مع الاهلي في موسم 2001-2002 بالتعادل الشهير 1-1 في الموسم الذي حقق فيه لاعبي الاسماعيلي لقب الدوري بقيادة لاعب الاهلي الحالي محمد بركات ثم خسارة كأس مصر في يناير 2005 بركلات الترجيح امام المحلاوية عقب التعادل 1-1.

ومن ذكريات جوزيه مع ملعب المحلة اول هدف للانجولي امادو فلافيو في فوز 3-1 في مطلع موسم 2005-2006.

ولا تنسى الجماهير الفوز الصعب 2-1 بهدفي محمود شيكو وعماد متعب في موسم 2004-2005 ثم الهدف القاتل لفلافيو في الدقيقة 93 في 23 فبراير 2008 الذي منح الاهلي فوزاً بهدف نظيف في اول لقاء عقب رحيل عصام الحضري.

اما المواجهة الاخيرة لجوزيه في هذا الملعب فانتهت بالتعادل السلبي 0-0 لكنها لم تكن مؤثرة في تحقيق الاهلي للقب الدوري في موسم 2008-2009 وهو الاخير لجوزيه.

ولم يلتقي الاهلي والمحلة في موسم 2010-2011 بسبب تواجد الفلاحين في دوري القسم الثاني.

الاهلي وتقليص الفارق مع الحرس

يسعى لاعبو المدرب البرتغالي للاستفادة من الفوز الصعب بهدف عبدالله السعيد على الاسماعيلي ومواصلة ملاحقة فريق حرس الحدود على صدارة بطولة الدوري.

ويتصدر الحرس ترتيب اندية البطولة المصرية برصيد 25 نقطة مقابل 20 نقطة للاهلي علماً بأن الاحمر لعب ثماني مباريات مقابل عشر مباريات للفريق السكندري.

ويعود للقلعة الحمراء اللاعب السيد حمدي والمدافع شريف عبدالفضيل بعد غيابهما عن لقاء الدراويش فيما يتواصل غياب محمد فضل عن قائمة الاحمر.

ولم يحقق الاهلي اي فوز خارج القاهرة في الموسم الحالي الا في ملاعب الاسكندرية بالفوز 1-0 على الحرس و2-0 على الاتحاد السكندري بملعب برج العرب بينما تعادل الفريق مع بتروجيت 2-2 بالسويس.

ولم يخسر الاهلي اي لقاء في الموسم الحالي في البطولة المحلية بينما لم يحقق المحلة إلا سبع نقاط من تسع مباريات.

ومن العناصر التي يعتمد عليها المدرب البرتغالي العائد محمد بركات صاحب اخر هدف فوز لاهلي جوزيه على الفلاحين بالقاهرة في 2009 في الدقيقة 90.

بالاضافة للمتألق في الموسم الحالي عبدالله السعيد ومحمد ناجي (جدو) فيما يتوقع أن يجلس محمد ابوتريكة على مقاعد بدلاء الفريق الاحمر.

المحلة وخمس مباريات بلا خسارة

لم يتعرض لاعبو فريق غزل للمحلة للخسارة منذ الخسارة 1-0 امام حرس الحدود في 29 اكتوبر الماضي.

وبعد بداية مأساوية بالخسارة اربع مرات امام المصري والزمالك وتليفونات بني سويف والحرس نجح الفريق في تحقيق اربع تعادلات ثم اول فوز في الموسم الجولة الماضية على حساب انبي 2-1.

ولم يخسر المدرب ابراهيم يوسف مع المحلة الا اول لقاء امام حرس الحدود ويسعى لتحقيق نتيجة ايجابية امام الاحمر في ملعب الغزل ليواصل الانتصارات من جانب وتأمين مقعده كمديراً فنياً للفلاحين من جانب آخر.

وفي الجولة نفسها يلتقي المقاولون العرب مع الجونة ووادي دجلة يستضيف مصر للمقاصة.