كتب - كريم رمزي:

أكدت وزارة الداخلية ان عودة الدوري أو النشاط الرياضي بشكل عام في مصر غير قائم قبل الانتهاء تماما من التحقيقات في أحداث بورسعيد وتحديد الجناة.

وقال مصدر مسئول بوزارة الداخلية رفض الكشف عن أسمه في تصريحات خاصة لمراسل Yallakora.com "عودة الدوري غير محتملة على الإطلاق خلال هذه الفترة، ولن نناقش هذا الأمر قبل الانتهاء من التحقيق في أحداث بورسعيد".

وأضاف "في حالة انتهاء التحقيقات، سنناقش عودة المسابقة ولكن بعد ضمان عدم تكرار حدوث أي أعمال شغب جديدة في المباريات سواء داخل أو خارج الملاعب".

وأكد مسئول الداخلية ان اتخاذ قرار بخوض المباريات بدون جماهير، يستلزم أيضا التأكيد على الوصول لاتفاق مع روابط الأولترا لعدم إحداث شغب خارج الملاعب.