كتب - وسام مصطفى:

قرر حسام حسن المدير الفني للمصري البورسعيدي أن يكون أول تجمع للفريق الأحد القادم حتي يكون بعد فترة الحداد.

وسيكون الأحد القادم مر 40 يوماً على مباراة المصري والأهلي والتي حدثت بها مجرزة بورسعيد الشهيرة بعد سقوط العديد من الضحايا والكثير من المصابين.

وأشار المدير الفني للمصري في تصريحات للموقع الرسمي إلى أنه تم تأجيل المران الذي كان مخصص له اليوم الأحد إلى الإسبوع القادم حتي يكون أول تجمع للفريق بعد فترة الحداد.

وتقرر أن يكون الأحد القادم أول تجمع لجميع عناصر الفريق في الملعب الفرعي للنادي.

يذكر أن مران المصري في المرحلة الماضية حضره عدد قليل من اللاعبين جميعهم من أبناء المدينة، فيما غاب باقي عناصر الفريق عن التدريبات رغم التهديد أكثر من مرة بتطبيق اللائحة عليهم.