متابعة – رامى محمد:

كشف حمادة أنور المدير الإدارى للفريق الأول لكرة القدم بنادى الزمالك أن الصعوبات التى تواجه الأهلي فى معسكره فى الإمارات أحد أسباب إلغاء معسكر الفريق الأبيض بالإمارات.

وقال حمادة أنور خلال إتصال هاتفى بـ Yallakora.com " استفدنا من تجربة  معسكر الأهلى فى الإمارات وطلبنا من الشركة المنظمة لمعسكر الزمالك جميع التفاصيل الخاصة بالمعسكر بالإضافة إلى الحصول على المقابل المادى قبل السفر".

وتابع أنور " الشركة المنظمة للمعسكر أخلت بالإتفاق وحفاظاً على أسم نادى الزمالك قرر مجلس الإدارة إلغاء المعسكر ".

وحول رد الدفعة المقدمة التى حصل عليها الزمالك من الشركة المنظمة لمعسكر الإمارات رد أنور " الشركة المنظمة هى من أخلت ببنود الإتفاق وعليهم أن يتحلموا نتيجة هذا الإخلال بالعقد المبرم والأمر برمته سيتحول للشئون القانونية بالنادى"

وأكد المدير الإدارى أن هناك عروض لإقامة معسكرات خارجية سيبحثها مجلس الإدارة مشدداً على أن الفيصل فى قبول هذه العروض هو الجدية والإحتكاك القوى وإن لم يتوفر هذا سيكتفى الفريق الأبيض بمباريات ودية مع أندية الدورى الممتاز .

ورفض أنور الإنتقادات التى وجهت للزمالك بسبب رفض معسكر تونس مشيراً إلى أن الأمن التونسى رفض الحضور الجماهيرى فى مباريات الزمالك فى تونس مما تسبب فى إلغاء المعسكر .

وكانت أحد شركات التسويق قد عرض على الزمالك الإشتراك فى دورة ودية فى تونس يشارك فيها الصفاقسى والأفريقي التونسين بالإضافة إلى الهلال السعودى.

وأنهى أنور حديثه وقال " الجهاز الفنى للزمالك بقيادة حسن شحاتة هو من سيحدد معالم المرحلة القادمة وإن كان الفريق سيدخل فى معسكر خارجى أو داخلي".

ويتدرب الزمالك فى الثانية من ظهر السبت بعد حصول اللاعبين على راحة يوم الجمعة.

استمع إلى تصريحات حماده أنور