كتب - محمود فهمي:

توصل لاعبو الاتحاد السكندري لإتفاق نهائي مع عف السادات رئيس النادي سواء تمت مشاركة الفريق فى الدورة التنشيطية أم لم يشاركوا.

ويقضي الاتفاق بحصول اللاعبين على 75% من اجمالى قيمة عقودهم عن الموسم المنصرم على ان يتم سداد باقى المستحقات على اربع دفعات اعتباراً من منتصف شهر ابريل القادم عقب اصرار اللاعبين على المساوة ببقية زملائهم بأندية الممتاز الاخرى.
 
وكان عفت السادات قد عقد اجتماعاً هاماً مع لاعبي زعيم الثغر الاحد لبحث ازمة المستحقات المالية المتأخرة للاعبين.
 
ورفض اللاعبون الاقتراح المقدم من عفت السادات بمنحهم 50% من قيمة مستحقاتهم المالية لدى النادي عن الموسم الكروي المنصرم.
 
ووفقاً لما اكده مراسل Yallakora.com  فان السادات اكد خلال جلسته بلاعبيه ان ادارة النادي لن تلتزم بسداد اكثر من 50% من قيمة مستحقاتهم المالية واعتبر اللاعبين مطالبة رئيس النادى بتخفيض عقودهم بمثابة فتح الباب امامهم للرحيل عن زعيم الثغر وهو ما ادى الى رضوخ رئيس النادى لمتطلبات اللاعبين بعد تفهمه لوجهة نظرهم.
 
وشهد اجتماع السادات بلاعبيه حضور 24 لاعباً من لاعبى الفريق وتغيب عنه عصام الحضري حارس مرمى الفريق نظراً لانضمامه لمعسكر المنتخب ومحمد المرسى مهاجم الفريق ولاعبي الفريق الاجانب.

وفي سياق متصل تقرر عمل لجنة كرة بالنادي يتولى رئاستها خميس بشير لكن سيظل السادات المتحكم في كل الامور الخاصة بكرة القدم.

ويبحث مجلس ادارة زعيم الثغر عن جهاز فني جديد يقود الفريق في الدورة التنشيطية وبطولة كأس مصر.

علماً بأن الجهاز الفني السابق بقيادة الإسباني خوزيه ماكيدا سيعود لقيادة الفريق بداية من الموسم المقبل.