كتب - كريم رمزي:

يتشاور الإتحاد المصري لكرة القدم مع وزارة الداخلية على العقوبات الذي ينتظر ان يعلن عن توقيعها على المصري اليوم الأربعاء أو في وقت لاحق بسبب أحداث استاد بورسعيد الدامية.
 
وأفاد مراسل Yallakora.com ان اتحاد الكرة يحاول الوصول لإتفاق مع الجهات الأمنية قبل الإعلان عن العقوبة، خاصة وانه من المؤكد انها ستغضب أحد الطرفين سواء جماهير المصري أو جماهير الأهلي.

وكانت تقارير قد أشارت ان اتحاد الكرة قد استقر على معاقبة المصري بتجميد النشاط لمدة عامين، مع إيقاف ستاد بورسعيد لمدة ثلاثة أعوام.

من جانبه، قال عزمي مجاهد مدير الإعلام بإتحاد الكرة في تصريحات هاتفية لـ Yallakora.com "العقوبات قد يتم تأجيل اعلانها لوقت لاحق، ولكن اللجنة التفيذية لإتحاد الكرة ستجتمع اليوم لإتخاذ القرار المناسب".

يذكر ان مجاهد كان قد اكد في تصريحات تلفزيونية يوم الاثنين ان عقوبات المصري سيتم الاعلان عنها في موعد أقصاه اليوم الأربعاء.