(متابعة - أحمد فوزي):

أكد عزمي مجاهد المتحدث الرسمي باسم الإتحاد المصري أنه هناك مفاوضات جارية في الوقت الحالي مع الأمن لإقامة بطولة كأس مصر بدون الأهلي.

وكان النشاط الرياضي قد تم تجميده بعد كارثة استاد بورسعيد الشهيرة والتي سقط بسببها العديد من الضحايا والكثير من المصابين.

وقال مجاهد في تصريحات خاصة لمراسل Yallakora.com:" تمر حالياً الأندية المصرية بأزمة مالية نظراً لتوقف الحياة الرياضية ولذا نرغب في إقامة الكأس بدون الأهلي الذى قرر في وقت سابق الإنسحاب من البطولة بسبب ازمة الإعلانات."

وتابع:"نتفاوض حاليا مع الجهات الأمنية للحصول على موافقتهم بإقامة هذه البطولة وأيضاً مواعيد المباريات."

الجدير بالذكر أن الأمريكى بوب برادلى المدير الفنى لمنتخب مصر قد أكد قبل ذلك بانه يتمنى إقامة كأس مصر معتبرا أن ذلك سيصب في مصلحة الفراعنه.