تقرير.. قصة 4 نصف نهائي بين بايرن ميونخ وريال مدريد بذكريات أوائل الألفية - ياللاكورة

تقرير.. قصة 4 نصف نهائي بين بايرن ميونخ وريال مدريد بذكريات أوائل الألفية

بايرن وريال مدريد يضربان الموعد من جديد

بايرن وريال مدريد يضربان الموعد من جديد

كتب - هاني عز الدين:

بتأهل بايرن ميونخ الألماني وريال مدريد الإسباني لمواجهة بعضهما البعض في نصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي يكتب التاريخ المواجهة الخامسة بين الفريقين في هذا الدور.

وعلى مدار السبعينيات والثمانينيات والألفية الجديدة لعب الفريقين في هذا الدور ثماني مواجهات.

فبداية الألفية الجديدة كانت فيها السيطرة للثلاثي مانشستر يونايتد وريال مدريد وبايرن ميونخ أبطال القارة من 1998 وحتى 2002 ومواجهات الثلاثي بشكل عام وبايرن والريال بشكل خاص خلال هذه الفترة كانت لها ذكريات رائعة من حيث الإثارة والمتعة والمنافسة.

ويتفوق عملاق بافاريا على الفريق الملكي من حيث القدرة على التأهل للنهائي عند مواجهة الآخر في نصف النهائي فبايرن فاز 3 مرات ولم يخسر إلا مرة وحيدة.

ويقوم Yallakora.com بإلقاء الضوء على المواجهات الأربع السابقة في نصف النهائي الأوروبي بين الريال وبايرن.

1976 (موللر)

في سبعينات القرن الماضي كان عملاق بافاريا وأياكس أمستردام الهولندي يسيطران على مقاليد الأمور الأوروبية بست ألقاب مناصفة بين كلاً منهما على التوالي.

الفريق الهولندي حقق اللقب في الفترة من 71 حتى 73 قبل أن يتسلم البافاري المقاليد من 74 حتى 76.

ورغم أن تاريخ بايرن في مباريات النهائي بدوري الأبطال لا يحمل أي فوز على فرق المستوى الأول فأن تاريخه في نصف النهائي يحمل أكثر من انتصار على أصحاب المستوى الأول.

فبطولة 1976 شهدت نجاح بايرن بقيادة الأسطورة فرانز بكينباور في تحقيق إنجاز أياكس كرويف والفوز باللقب الثالث على التوالي فبعد تخطي جونيس اوتشي اللوكسمبورجي ومالمو السويدي وبنفيكا البرتغالي وجد بايرن نفسه في مواجهة ريال مدريد.

بينما كان ريال مدريد قد تجاوز فرق دينامو بوخارست الروماني ثم ديربي كاونتي الإنجليزي بصورة أسطورية فبعد خسارته 4-1 ذهاباً فاز 5-1 إياباً ليواجه بروسيا مونشنجلادباخ ويفوز بقاعدة احتساب الهدف خارج الملعب بهدفين فبعد التعادل 2-2 في ألمانيا منحه التعادل 1-1 في إسبانيا البطاقة المؤهلة للدور التالي.

وللعلم فأن لقاء مدريد سجل فيه هدف جلادباخ الوحيد يوب هاينكس المدير الفني الحالي لبايرن ميونخ.

في نصف النهائي وفي لقاء الذهاب بمدريد شهدنا تقدم الفريق الملكي 1-0 بهدف مارتينيز قبل أن يتعادل الأسطورة جيرد موللر بهدف قبل 3 دقائق من نهاية الشوط الأول.

وفي لقاء الإياب تكفل موللر بتسجيل ثنائية في الدقيقتين 9 و31 ليتأهل الألمان للنهائي ويفوزون على سانت إيتيان الفرنسي بهدف روث.

1987 (4-1)

وعادت مواجهات الريال والبافاري في نصف النهائي الأوروبي للظهور من جديد في نسخة 1987 وهي المرة الأولى التي يفشل فيها الفائز من المواجهة في إحراز اللقب.

فبايرن بدأ المسيرة بتخطي إيندهوفين الهولندي 2-0 في مجموع المباراتين فيما كان الريال يتخطى يانج بويز السويسري بالفوز 5-0 في مدريد بعد الخسارة 1-0 في سويسرا.

وفي دور الـ16 كان أوستريا فيينا يخسر من بايرن 3-1 في مجموع المباراتين فيما كان ريال مدريد في قمة تاريخية مع يوفنتوس.

وفاز كل فريق على ملعبه 1-0 وهدف الريال سجله بوتراجينيو المدير الحالي للنادي والذي سجل في ركلات الترجيح بصحبة فالدانو مدير النادي الذي رحل بسبب خلافات مع جوزيه مورينيو وخوانيتو فيما أخفق الهداف التاريخي هوجو سانشيز ليتأهل الريال للثمانية.

في ربع النهائي مارس عملاق بافاريا هواية سحق أندرلخت البلجيكي والتي تكررت في 2008 عندما فاز 5-0 وتعادل 2-2 بينما تأهل الريال بقاعدة احتساب الهدف خارج الديار بهدفين عقب الفوز 2-0 على ريد ستار الصربي - بطل أوروبا في 1991 - لسابق خسارته 4-2.

اللقاء الأول من نصف النهائي بين البايرن والريال في هذه النسخة شهد أكبر نتيجة في مباريات نصف النهائي بين الريال وبايرن وهي نتيجة تكررت لصالح بايرن أيضاً ولكن في دور المجموعات في بطولة 99-2000.

وسجل أهداف بايرن الأربعة أوجنسلير ولوثار ماتيوس هدفين من ركلتي جزاء وولفافارس بينما أحرز بوتارجينيو لريال مدريد والنتيجة 3-0 قبل أن يسجل سانتيلينا للريال في لقاء الإياب هدف اللقاء الوحيد.

وخسر بايرن ميونخ في النهائي 2-1 أمام بورتو البرتغالي بالهدف الشهير لرابح ماجر في الدقيقة 79 والذي كان هدف التعادل قبل ان يسجل جوري بعد دقيقتين هدف الفوز رغم أن بايرن ظل متفوقاً 79 دقيقة.

2000 (أنيلكا)

بطولة 2000 شهدت أغرب مواجهة في تاريخ بايرن وريال مدريد فبايرن المتفوق 4-1 و4-2 في دور المجموعات كان المرشح الأول للفوز قبل لقاء نصف النهائي.

بينما كان ريال مدريد فيسنتي ديل بوسكي - مدرب إسبانيا الحالي - يعاني من تذبذب المستوى.

وشهد ربع النهائي عودة ريال مدريد للأضواء بإقصائه حامل اللقب مانشستر يونايتد بالفوز 3-2 في الأولدترافورد بينما كان بايرن يتأهل في الدقيقة 93 على حساب بورتو 3-2.

وفي لقاء الذهاب بالبيرنابيو سجل الفرنسي نيكولا أنيلكا هدفاً منح ريال مدريد الأفضلية في 180 دقيقة نصف نهائي بعد أربع دقائق في شباك أولفير كان قبل أن يحرز يرميز في مرمى فريقه الهدف الثاني في الدقيقة 33.

في لقاء العودة تقدم بايرن بعد 12 دقيقة عن طريق كريستين يانكر قبل أن يتعادل أنيلكا برأسية هزت أرجاء ملعب ميونخ الأوليمبي وكانت كفيلة بترجيح كفة فريقه قبل ان يسجل جيوفاني إيلبير الهدف الأخير في المواجهتين.

2001 (الانتقام رايح - جاي)

يمكن القول أن بايرن ميونخ الذي خسر نهائي 1999 في الوقت القاتل ونصف نهائي 2000 بعد التفوق في دور المجموعات عاد لينتقم في بطولة 2001.

فلاعبو المدرب أوتمار هيتسفيلد كانوا دوماً على مستوى التحدي منذ انطلاق دور المجموعات وكانت البداية عند تحويل التأخر أمام أرسنال 2-0 لتعادل 2-2 ثم في دور الثمانية عقب تخطي مانشستر يونايتد 1-0 بالأولدترافورد و2-1 بميونخ الأوليمبي.

بينما كان ريال مدريد حامل اللقب يتغلب بشق الأنفس على الحصان الأسود جلطة سراي التركي في ربع النهائي.

وفي لقاء الذهاب سجل جيوفاني إيلبر هدف فوز بايرن النظيف في مدريد، قبل أن يسجل محمد شول ويرميز هدفي الفريق البافاري في ميونخ واكتفى الريال بهدف من توقيع البرتغالي لويس فيجو الذي توج بجائزة أفضل لاعبي العالم في نفس السنة.

وفي النهائي تعادل بايرن وفالنسيا 1-1 من ركلتي جزاء ثم حسمت ركلات الترجيح اللقب للبطل البافاري بفضل قدرات أوليفر كان.

للإشتراك في خدمة الرسائل القصيرة أضف رقمك

لعملاء موبينيل وفودافون 30ق يوميا، لعملاء اتصالات 50ق كل يومين
التعليقات