كتب- أحمد فوزي:

قرر مسئولو النادى المصري عقد اجتماعا طارئا في الثامنة ونصف من مساء الثلاثاء لمناقشة القرار الذي اصدرته لجنة التظلمات باتحاد الكرة المصري بهبوط الفريق البورسعيدي لدوري القسم الثانى.

وكان مسئولو تحاد الكرة قد قرروا منذ فترة تجميد النادي البورسعيدي لمدة موسمين علي خلفية الكارثة التي شهدها ستاد بورسعيد إلا أن لجنة التظلمات غلظت هذه العقوبة بهبوطه لدوري القسم الثاني مع الاكتفاء بايقاف النشاط الكروي لمدة موسم واحد فقط.

واكد عاطف مبروك عضو مجلس ادارة النادي المصري في تصريحات خاصة لـYallakora.com "سنعقد اجتماعا طارئا مساء الثلاثاء وسيحضره المستشار القانوني للنادي وسنقوم بالاتصال بكامل أبوعلي رئيس النادي المتواجد حاليا خارج البلاد ثم سنعلن في بيان رسمي الخطوات التي سنقوم بها خلال الفترة القادمة".

واضاف مبروك " قرار لجنة التظلمات بهبوط المصري لدوري القسم الثاني غريب وعجيب جدا فكيف نتظلم من قرار ثم يتم تغليظ العقوبة والسؤال هنا لمصلحة من كل هذا."