(محرر - يلاكوره):

يواصل البطل العالمي  في رمي القرص عمر الغزالي الاستعدادات لأوليمبياد لندن 2012 من خلال معسكر مغلق بأستونيا.

عمر يعقد امالاَ عريضه على هذه الدوره الاوليمبيه لتحقيق رقم قياسي جديد له يضمن له الحصول على ميداليه ذهبيه خاصة بعد كثير من الاصابات و سوء الحظ الذي واجهه في الفتره السابقه.

ويحاول الاجتهاد بشده في المعسكر و تمنى ان يكون هذا اليوم هو يوم نهائى القرص فى الاوليمبياد خاصة وانه سيهدي الفوز لمصر لمرورها بمثل هذه الظروف العصيبه في اعقاب ثورة يناير واقل ما يقدمه للبلد.

 يذكر أن عمر شارك من قبل  فى اوليمبياد اثينا 2004 ولكنه لم يشارك في بكين 2008 لاصابته قبل البطوله بيومين رغم ان فرصته كانت كبيره حيث حصل على المركز السادس قبل الاوليمبياد بعام فى بطولة العالم 2007 فى اوساكا باليابان.

و يعتبر عمر ان مشاركته في فيلم (انا مصري) كانت من احد العوامل التي شجعته على التدريب بشده حيث انه يقدم به قصة حياته الحقيقيه من خلال بطلين يحاولان الوصول للعالميه لرفع اسم مصر في المحافل الدوليه، الفيلم هو التجربه الاولى للمخرج كريم علي اسماعيل ومن المنتظر عرضه عقب نهاية الاوليمبياد حيث سيتم تصوير مشاهد من فعاليات البطوله ضمن احداث الفيلم الذي يتم تصويره بين مصر و لندن و استونيا.