كتب - طارق طلعت:

تناولت صحيفة ماركا الإسبانية ما حدث الأحد في ملعب الكلية الحربية عندما تشابك محمود عبد الرازق شيكابالا مع مدربه حسن شحاتة وقد تفاعل قراء الصحيفة بسخرية مع هذا الموضوع.

ومن جانبها علقت الصحيفة أن هذا التصرف غير مفهوم من اللاعب خاصة وأنه من صلاحيات المدير الفني أجراء التبديلات في المباريات كما هو معروف في جميع أنحاء العالم.

ولم يفوت قراء ماركا الفرصة دون أبداء الرأي فيما حدث في القاهرة وقد انقسمت هذه الجماهير على نفسها حيث أبدى البعض غضباً شديداً مما حدث خاصة وأن الشكل العام لم يكن جيد عند خروج اللاعب من أرض الملعب فضلاً عن ملاسنته مع مدربه.

البعض الأخر إنصرف إلى منطقة أخرى حيث لام البعض على ماركا التي لم تكمل الفيديو حيث أنهم كانوا يريدون أن يعرفوا الجزء الخفي من الفيديو في إشارة ساخرة إلى رغبتهم في رؤية الاشتباك بين اللاعب ومدربه.

قراء أخرون استعادوا الذاكرة وتساءلوا هل هذا هو المدرب الذي حدث نفس هذا الموقف بينه وبين ميدو في أمم إفريقيا ليرد البعض الآخر بأنه نفسه حسن شحاتة.

وكان اللاعب قد خرج عن النظاق المألوف وهو ما وضعه في موقف غاية في الصعوبة في ظل تأكيدات من جانب حسن شحاتة على أن الموضوع لن يمر مرور الكرام.