كتب - هاني عز الدين:

قال البرتغالي مانويل جوزيه دا سيلفا أنه غير الكرة المصرية في الفترات التي تولى خلالها تدريب القلعة الحمراء.

ودرب جوزيه الأهلي لثلاثة عهود كانت الأولى في موسم 2001-2002 والفترة من 2004 حتى 2009 ومن 2011 حتى مايو 2012.

وصرح جوزيه في حوار مع قناة الأهلي بأنه غير شكل الكرة المصرية في الفترة التي درب فيها الفريق بداية من 2001 بقوله: "في مصر كان هناك كرة وليس كرة قدم عندما جئت في 2001 ونفس الأمر تكرر في 2004 عند عودتي لثاني مرة."

وعن أزمته مع حسام غالي لاعب الفريق: "هو صديقي وتحدثت معه قبل لقاء الملعب المالي ولا توجد مشاكل بيننا فنحن أصدقاء على المستوى الشخصي ولكن أحياناً في العمل يتوجب عليك اتخاذ قرارات معينة."

وأتبع: "ولكن بشكل عام لا توجد مشكلة شخصية معه فحسام غالي بدأ معي في 2001."

وأضاف: "في مصر كان من يتقدم بهدف يتراجع لكننا الآن بتنا نسجل ثم نبحث عن الهدف الثاني ثم الثالث، في الفترة من 2005 حتى 2009 كان الأهلي هو برشلونة إفريقيا."

وعن رأيه في جمهور النادي الأهلي: "كنت أقول للاعبين لا تنسوا الفقراء من يشجعونكم فأنتم تمنحوهم الفرحة، نحن نلعب للأغنياء والفقراء وبخاصة الفقراء الذي تكون فرحتهم الوحيدة هي انتصارتكم."

وأتبع: "لقد منحوني الكثير وأنا غير قادر على رد ما منحوني، وأنا حزين لأني سأتركهم."

"يجب أن يكون المدرب ممثلاً، أحياناً تكون في حاجة لأن تجعل الناس تضحك وأنت تبكي مثل وجودي هنا الآن رغم آلمي لترك جمهور الأهلي."

وعن رأيه في جماهير الأولترا: "أنهم يزيدون من تشجيعهم للفريق في الأوقات الصعبة، وهذا لا يحدث في البرازيل أو الأرجنتين مثلاً عندما يخسر الفريق وهذا يظهر أهميتهم في انتصارات النادي الأهلي."

وعلى الصعيد السياسي أكد: "يجب أن لا تتدخل السياسة في الملاعب فواجبهم في الملعب هو التشجيع فقط، لقد تواجدوا بسبب الكرة فلا يجب أن يتركوا كرة القدم تموت."

ووجه المدرب البرتغالي جوزيه رسالة لجماهير الأولترا: "أرجوكم ساعدوا في عودة كرة القدم كما كانت."