كتب - محمود فهمي:

أعلن عدد من قدامى اللاعبين بنادي الاتحاد السكندري عن تنظيم وقفة احتجاجية الاثنين المقبل اعتراضاً منهم على قرار عفت السادات رئيس النادي بتعيين اسامه عبدالكريم مدرب حراس مرمى نادي الترسانة الاسبق ضمن الجهاز المعاون للاسباني ماكيدا.

وطالب عدد من قدامى الحراس الذى يعد ابرزهم يوسف طاهر واحمد عباس وعصام عبد العظيم بإقامة تلك الوقفة الاحتجاجية تزامنا مع اجتماع مجلس ادارة النادي القادم.

ووفقاً لما افاد به مراسل Yallakora.com أعلن هانى سرور عضو مجلس ادارة النادي تضامنه مع قدامى اللاعبين فى اقامة تلك الوقفة باعتباره احد المعارضين لقرارت السادات التي يتم اتخاذها بعيداً عن أعين اعضاء المجلس.

كما أعلن عدد كبير من جماهير النادى وجبهة تصحيح المسار عن تضامنهم مع قدامى اللاعبين فى تلك الوقفة اعتراضا منهم على عدم تعاقد ادارة النادى مع صفقات مميزة بإستثناء محمد عبد المنصف حارس الفريق الجديد وإعلان السادات عن صفقات وهمية لتهدئة الرأى العام السكندري كصفقة انتقال كريم ذكري. 

وقال سرور فى تصريحات خاصة خاصة لـYallakora.com : "قدامى اللاعبين وحراس المرمى بالنادى اعلنوا عن اقامة وقفتهم الاحتجاجية ضد قرار السادات بعدم تعيين مدرب لحراس المرمى من ابناء النادى على الرغم من وجود اكثر من مدرب متميز لاسناده تلك المهمة."

وتابع "رئيس النادي تعمد تجاهل قدامى اللاعبين والحراس في عدة امور منها لجنة التعاقدات واسناد المهام التدريبة عكس ما يتم فى اندية الممتاز الاخرى."
 
واختتم سرور تصريحاته قائلاً "مخالفات السادات لا يمكن السكوت والتجاوز عنها بل سيتم التصدي لجميع القرارات التي يتم اتخاذها دون علم اعضاء المجلس."