كتب - وسام مصطفى:

قرر الحارس الدولي أحمد ناصر الشناوي لاعب المصري البورسعيدي تأجيل التوقيع مجدداً وواصل التردد في إتمام انتقاله لصفوف الزمالك، فيما قام الأخير بطمئنة اللاعب.

ويسعي الزمالك في الحصول على خدمات الشناوي خلال فترة الإنتقالات الصيفية الحالية لتدعيم مركز حراسة المرمى.

وأشار إبراهيم يوسف عضو مجلس إدارة الزمالك في تصريحات خاصة لمراسل Yallakora.com إلى إن الحارس قرر تأجيل التوقيع للزمالك مجدداً.

وأضاف:" ذهب عمرو الجنايني عضو مجلس الزمالك ومعه عبد الله جورج رئيس لجنة التعاقدات بالنادي لمقابلة اللاعب ومعهم شيك بمليون جنيه ولكن لم يستطع الخروج من معسكر المنتخب الذي يستعد لمواجهة غينيا."

وتابع:" الشناوي خائف في حالة وقع رسمياً للزمالك يأتى له عرض إحتراف في أوروبا ومن ثم لا يستطيع الانضمام لصفوفه."

وأوضح عضو مجلس الإدارة إنه في حالة حصل اللاعب على عقد إحتراف لن يقف الزمالك في طريق اللاعب وسيتركه يرحل.

وقال:" في البداية طلب منا 2 مليون جنيه ووافقنا ثم قرر إضافة 200 ألف جنيه ووافقنا وفي النهاية تردد أيضاً في التوقيع."

يذكر أن الشناوي كان قريباً من الاحتراف في صفوف فريق ريال بيتيس الإسباني لكن التجربة لم تكتمل حتى النهاية.