الإسماعيلية - شريف عادل:

يعيش أحمد حجازى مدافع المنتخب المصرى حالة من الإرتياح والسعادة الكاملة بعد إنتهاء إجراءات إنتقاله الى فيورنتينا الإيطالى بشكل رسمى ونهائى .

 Yallakora.com حرص على محاورة اللاعب للتعرف منه عن أبرز الكواليس والعديد من الأشياء التى تخص صفقة إنتقاله لفيورنتينا والعديد من الكواليس الآخرى فى حياته .

يقول أحمد حجازى فى حواره مع Yallakora.com : سعيد لأننى حققت حلم حياتى بالإحتراف الأور,بى وهو الشىء الذى يراودنى كثيراً منذ الصغر وتحقق لى هذا الحلم فى هذا السن والحمدلله على كل شىء .

علقة روسي

ويعلق مدافع المنتخب المصرى على واقعة ضرب "ديليو روسي " مدرب فورنتينا السابق لـ "أديم لاجيتش " لاعب وسط الفيولا : ذهلت من هذا الموقف وحرصت على مشاهدته أكثر من مرة.

وأتبع : فى النهاية رحل المدرب وتوجه بالإعتذار للاعب وإرتباط إنتقالى لفيورنتينا لم يكن له إرتباط بالمدير الفنى بل هو إرتباط بالكيان حيث أن بداية حديثى معهم كانت عن طريق نائب رئيس النادى .

الغربة والمحشي

ورد حجازى على سؤال حول مدى تأقلمه فى إيطاليا وقال: سأفتقد العديد من الأشياء داخل مصر ومنها والدتى وأسرتى ولكن بمشيئة الله سأكون قادر على التأقلم على الغربة فى أسرع وقت وقد تعودت على مثل هذه الأشياء من خلال المعسكرات الطويلة التى كنت أخوضها مع المنتخبات المختلفة .

وعن أهم ما سيفتقده أطلق حجازى دعابة وقال: سأفتقد المحشى كثيرا وعزائى والوحيد أن وزنى يكون جيد بإستمرار لإبتعادي عن المحشي .

سحر السامبا

وأكد مدافع المنتخب المصرى أن مشاركته فى 2 كأس عالم للشباب و2 أمم أفريقية للشباب إضافة الى بطولة الأولمبياد القادمة بلندن  وسام على صدره .

وأكد اللاعب بأن مباراته مع المنتخب المصرى الأول أمام البرازيل كانت لها مفعول السحر فى سرعة إنهاء إجراءات إنتقاله لفورنتينا حيث أن هذه المباراة قدمت بها مستوى متميز وكنت راضى عن أدائى وشاهدها المسؤلين هناك بفيورنتينا .

غرناطة

ويضيف مدافع الإسماعيلى " عشت حالة من الحزن بسبب عدم إنتقالى الى غرناطة الأسبانى فى بداية الموسم الماضى بالرغم من وصول فاكس رسمى الى الإسماعيلى بذلك العرض " .

وأكمل اللاعب : لم يقدر لى الإحتراف فى غرناطة فى ذلك الوقت بسبب أن العرض المادى كان ضعيف إضافة الى عدم وجود مجلس إدارة للإسماعيلى فى ذلك التوقيت ولكن فى النهاية الحمدلله ربنا عوضنى بعرض من الدورى الإيطالى وهو أقوى الدوريات الأوربية .

نون كومنسوا

وحول خطته للتعايش فى إيطاليا كشف حجازي : حرصت على تعلم القليل من اللغة الإيطالية فى الفترة الماضية ولكن الكلمة التى إتقتنتها جيدا هى كلمة " نون كومنسوا " ومعناها بالعربى "لا أفهم شيئاً" .

ويداعب اللاعب الصحافة الإيطالية قائلا : الرد على الصحافة الإيطالية سيكون بـ  " نون كومنسو ".

جهاز المنتخب الأوليمبى بريء

وأبدى أحمد حجازى إنزعاجه الشديد من التجريح فى الجهاز الفنى للمنتخب الأولمبى وإتهامهم ببعض الأشياء غير الأخلاقية والتشهير .

وقال حجازى غاضبا: أنا واحد من  لاعبى المنتخب الأولمبى الذين يعيشوا حالة من الإستياء بسبب التجريح فى أفراد الجهاز الفنى للمنتخب وبحكم ما شاهدته سواء فى كوستاريكا أو المغرب لم يكن هناك أى خروج عن النص من قبل أى فرد سواء لاعب أو مدرب .

وأقول للبعض لابد أن تكون متأكدين من هذه الأشياء مليون فى المية حتى تتحدثوا عن مثل هذه الأمور وأتقوا الله لأن هؤلاء المدربين لهم أسرهم وأنتم من الممكن ان تتسبوا لهم فى مشاكل بكلامكم الغير مؤكد .

غياب عن إعداد الفيولا

وأعلن لاعب فورنتينا بأن مشاركته فى الأولمبياد ستمنعه من المشاركة مع بداية فترة الإعداد لفريق فيورنتينا لأنه سيكون هناك تعارض فى التوقيتات وسأنضم الى معسكر الإعداد مباشرة بمجرد إنتهاء مشاركتى مع المنتخب الأولمبى فى الأولمبياد .

الأهداف

وأعرب أحمد حجازى عن تمنياته فى أن يوقف فى إحراز الأهداف مع فريق فيورنتينا وأن يكون له دور مؤثر مع الفريق قائلا لم يقدر لى أن أحرز أى هدف مع الإسماعيلى فى أى مباراة رسمية .

ويواصل اللاعب " الأمر مختلف مع المنتخبات فأحرزت عدد لا بأس به من الأهداف والحمدلله كانت أهداف مؤثرة سواء مع المنتخب الأولمبى أو الشباب .

وعن الإستقرار الإجتماعى بالنسبة له فيقول أحمد حجازى:  أبحث عن شريكة حياتى وأن كان الجزء الأكبر من تركيزى حالياً هو ملف الإحتراف وربنا يحمى كامل أفراد أسرتى فهم يوفروا لى كل الإستقرار الأسرى .

وفى النهاية توجه حجازي بالشكر إلى والده وخاله على دعمهما طوال الفترة الماضية مشدداً على دورهما فيما وصل إليه.