كتب - طارق طلعت:

توصلت هيئة الرقابة الإدارية إلى وجود عدد من المخلافات في معسكر المنتخب الأوليمبي المصري في كوستاريكا بعد الحقيقات الي خضع لها هاني رمزي المدير الفني للمنتخب وعلاء عبد العزيز مدير المنتخب الأربعاء.

وحسبما أفاد مراسل  Yallakora.com فإن تقرير هيئة الرقابة الإدارية أكد وجود بعض المخالفات خلال معسكر المنتخب دون أن يتم الكشف عن هذه المخالفات.

ومن جانبها ستقوم هيئة الرقابة الإدارية بتحويل هذا الملف إلى النيابة العامة من أجل التحقيق في هذه المخالفات والتي نجحت الأولي في اكتشافها.

وعلى الجانب الآخر اكتشف عدد من مسئولي الاتحاد المصري لكرة القدم وجود مخالفة جديدة داخل الجهاز الفني لنفس المنتخب ولكن هذه المرة المخالفة متعلقة بمصطفى المفتي طبيب المنتخب.

وقد اكتشف الاتحاد المصري – الذي لم يثبت هذه المخالفات بشكل قانوني – أن المفتي قد أسند بعض الأمور الطبية إلى عدد من المراكز والمستشفيات بالأمر المباشر وهو ما يخالف اللوائح والقوانين.

وتجدر الإشارة إلى أن الأيام المقبلة ستشهد بحث من جانب إدارة الجبلاية حول هذا الموضوع.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت مخالفات بالجملة داخل المنتخب الأوليمبي كان أخرها منح عدد من الأفراد تأشيرات الدخول للأرض السعودية  دون وجه حق وهو ما أعقبها إقالة علاء عبد العزيز.