كتب - محمود فهمي:

عرقلت مطالب الاسبانى خوان خوزيه ماكيدا المدير الفنى الاسباني الأسبق لنادى الاتحاد السكندري مسألة توقيعه على عقود تدريبه لفريق الكرة للموسم المقبل بسبب مبالغته فى شروطه المالية.

وكان عفت السادات رئيس النادى قد ارجأ توقيع عقود الاسبانى لحين الانتهاء من انتخابات الرئاسة عقب الجلسة التى جمعته بالمدير الفني الذى اشترط خلالها تعهد ادارة النادي بانتظام مستحقات اللاعبين فى المواعيد المحددة لها وتخصيص ملعب تدريبي للفريق مع توفير كافة الوسائل التدريبية المتطورة.

وأرجأ عفت السادات موعد انطلاق أولى فترات اعداد الفريق هذا الموسم التى كان مقرراً لها الثلاثاء إلى السبت المقبل.

ووفقاً لما أكده مراسل Yallakora.com ان الاسباني ماكيدا اشترط حصوله على "هدية عينية" من قبل عفت السادات رئيس النادى تصل الى مليون جنيه مصرى فضلاً عن حصول مواطنه الاسباني انطونيوا مدرب الاحمال على نصف المبلغ  هو الاخر نظير توقيعهما على عقود تدريب نادي الاتحاد الموسم المقبل بجانب الموافقة على زيادة راتبهما الشهرى الى 35 ألف دولار لماكيدا و10 ألاف دولار لأنطونيوا.

وقام مجلس ادارة النادي السكندري بتأجيل البحث عن بديل للإسباني لقيادة الفريق الموسم المقبل للساعات المقبلة لحين التعرف عما ستسفر عنه المفاوضات بين السادات وماكيدا.

يذكر ان الاسبانى ماكيدا قد فسخ تعاقده مع نادى الاتحاد السكندرى عقب احداث بورسعيد الشهيرة مطلع فبراير الماضي.