كتب- كريم سعيد:

تجري محاولات حثيثة داخل اتحاد الكرة المصري لإقامة لقاء القمة القادم بين الزمالك والاهلي في دوري ابطال افريقيا بحضور عدد محدد للجماهير.

وعلم Yallakora.com من مصدر مطلع ان اتفاقا مبدئيا تم بين كل من مسؤولي اتحاد الكرة ومسؤولي الزمالك ومسؤولي النادي الاهلي يقتضي بالسماح لـ20 الف من الجماهير بحضور اللقاء بواقع 10 الاف لكل فريق.

وتقف المخاوف الامنية والحصول علي موافقة وزارة الداخلية عائقا لهذا القرار في ظل تقلبات المشهد السياسي في مصر.

وينتظر مسؤولي نادي الزمالك بصفته المنظم للقاء الحصول علي التأكيد النهائي للقرار من اجل البدء في طباعة التذاكر خاصة وان المباراة محدد لها يوم 22 يوليو الجاري.

وكانت جميع مباريات كرة القدم التي اقيمت بعد شهر فبراير الماضي سواء الخاصة بالأندية او المنتخبات المصرية المختلفة، قد اقيمت بدون حضور جماهيري بسبب مجزرة بورسعيد الشهيرة.

الجدير بالذكر ان لقاء القمة القادم سيقام ضمن مباريات الجولة الثانية لمباريات المجموعة الثانية لدوري ابطال افريقيا حيث سيدخل الزمالك اللقاء وهو خالي من النقاط بعد خسارته في الجولة الاولى خارج ارضه امام تشيلسي الغاني بنتيجة 2-3، فيما سيدخل الاهلي اللقاء وفي جعبته 3 نقاط جراء الفوز الثمين علي مازيمبي بطل الكونغو الديمقراطية بنتيجة 2-1.