كتب – أحمد فوزي:

ناشد عبدالظاهر السقا قائد منتخب مصر السابق، وزير الداخلية محمد إبراهيم يوسف والمشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلي للقوات المسلحة حمايته من البلطجية.

وقال السقا في تصريحات خاصة لـYallakora.com: "فوجئت مؤخرا بقيام عدد من البلطجية بإطلاق النار علي دون أي أسباب أو مبررات مقنعه وقمت علي الفور بتقديم بلاغ في قسم الدقي ورقمه 8972".

وعن سؤال عما إذا كانت هناك خلافات بينه وبين أي فرد آخر رد مدافع إنبي السابق: "يوجد بالفعل خلاف بيني وبين علاء شاكر مسئول منتخب مصر الأولمبي السابق".

وتابع: "إذا لم يحمين وزير الداخلية من البلطجية فسوف أقرر بشكل نهائي السفر إلي تركيا للعيش هناك".

جدير بالذكر أن السقا سبق له وأن خاض تجربة إحتراف ناجحة في الدوري التركي ثم إنضم بعد ذلك لإنبي وقرر مؤخرا إعتزال كرة القدم.