كتب - أيمن إبراهيم:

أصدرت مجموعة أولترا أهلاوي بيان رسمي لتوضيح ماحدث في مران الأهلي مساء اليوم الخميس بملعب مختار التتش بالجزيرة.

وكانت مجموعة من مشجعي الأهلي المنتمية لأولترا أهلاوي قد إقتحمت ملعب التتش أثناء مران الأهلي وقامت بالهجوم علي مجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين مما أدي الي إلغاء المران.

وقامت المجموعة بنشر بيان عبر صفحتهم الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بعنوان "رسالة لجمهور الأهلي ...ومن مازال يمتلك نعمة الإحساس" في إشارة الي من نسي دماء ضحايا مذبحة بورسعيد.

وأشارت الي أن ماحدث اليوم الخميس من غضب داخل النادي الأهلي ما هو الي نتيجة تخاذل وسلبية اللاعبين ونسيانهم لضحايا الأهلي وهو عكس ماكان يتوقعه الجميع حتي أنهم لم يستمروا في إرتداء الشارة السوداء لحين إنتهاء القضية.

وأضافت أن جميع اللاعبين تناسوا دماء الضحايا ولم يقوموا بأي شيء رمزي يٌخلد ذكراهم سوي صانع ألعاب الفريق محمد أبوتريكة.

ونبهت أولترا أهلاوي الي تخاذل إدارة النادي في الوفاء بالوعود الخاصة بتخليد ذكري ضحايا الأهلي وتفرغت لإبرام صفقات الموسم الجديد وبحث إستئناف مسابقة الدوري الممتاز.

وأكدت علي أن العدد القليل الذي تواجد اليوم الخميس داخل النادي ما هو إلا لتوصيل رسالة خاصة للجميع أن هناك غضب وحزن من التخاذل والسلبية في متابعة قضية بورسعيد وعدم مراعاة مشاعر أسر الضحايا".

وتابعت "إذا كان الحشد هو الذى سيحرك المشاعر ويثبت للجميع ان هذه هى مشاعر الجميع فأعلموا أنها اسهل مايمكن القيام به".

واختتمت المجموعة بيانها بالاستعانة بمقولة الراحل صالح سليم الرئيس السابق للنادي الأهلي "النادي الاهلى ملك من صنعوه .. ومن صنعوه هم مشجعيه".

شاهد فيديو الذى اثار غضب الاهلاوية