غيابات عديدة، ظلم تحكيمي واضح، توقف النشاط الكروي كلها أسباب ساهمت في خروج فريق ياللاكورة من دورة "سبورت ادج" الرمضانية التي تقام على ملعب مجمع مطاعم وكافيهات "أوسيس" بمصر الجديدة.

وشارك في الدورة – التي افتتحها العميد أحمد حسن قائد منتخب مصر ولاعب الزمالك - عدد من الوسائل الإعلامية المختلفة مثل قناتي الجزيرة الرياضية ودبي الرياضية ومؤسسة الأهرام ومواقع فيلجول وأهلي نيوز واي بي ارينا وكورابيا وبرنامج مساء الأنوار.

ولعب ياللاكورة في المجموعة الأولى التي ضمت فرق الجزيرة الرياضية وأهلي نيوز وديادورا، ومثل الفريق، هيثم نبيل "الكابتن" ومحمد يسري مرشد وأيمن جيلبرتو ومصطفى إبراهيم وأحمد صفتي وكريم طارق، والمعارين: أحمد عراقي "موقع أطلب"، وأيمن شعبان "المصري اليوم" وعصام مجدي وأسامة عبد اللطيف "موقع مصراوي"، وقاد الفريق فنيا وشارك لبعض الوقت لتعويض المصابين المدرب الأجنبي "كريم رمزي".

وخسر ياللاكورة في المباراة الأولى برباعية أمام فريق الجزيرة الرياضية  الذي يضم عدد من اللاعبين المجنسين بجنسيات أجنبية، وذلك بعد خروج نجم الفريق محمد يسري في الـ 30 ثانية الأولى، وضعف لياقة اللاعبين بسبب البعد التام عن المشاركة في المباريات بسبب توقف النشاط.

منح الكوتش كريم رمزي الفريق دفعة معنوية بعد المباراة، وأكد لهم ان "الكورة مكسب وخسارة"، و"الكورة لعبة جماعية مش فردية" و"الجون بيجي في ثانية"، وهددهم بالاستقالة، ووعدهم بصرف مستحقاتهم المتأخرة، فاستفاق الفريق وتألق هيثم نبيل في المباراة الثانية أمام أهلي نيوز واحرز هدف التعادل قبل خمس دقائق من نهاية المباراة، قبل ان يسجل لاعبنا المحترف الموهوب أحمد عراقي هدف الفوز القاتل في الثانية الأخيرة.

استعاد ياللاكورة الأمل، ولكنه اصطدم هذه المرة بظلم تحكيمي واضح في المباراة الثالثة بسبب عدم احتساب ضربتين جزاء واضحتين بخلاف عنف واضح من فريق ديادورا الذي فاز بالمباراة مستغلا غياب رباعي الفريق المميز أحمد عراقي ومحمد يسري ومصطفى ابراهيم وكريم طارق.

وحرمت الإدارة فريق ياللاكورة من مكافأة الفوز، وعاد الحارس الأمين السد العالي عصام مجدي إلى موقعه مصراوي، واستعاد أيمن شعبان موقعه الاساسي في فريقه الأصلي المصري اليوم، وقرر هيثم نبيل الاعتزال، وسيجري محمد يسري عملية جراحية، فيما قرر أيمن جيلبرتو فسخ عقده مع الفريق والاكتفاء بلعب البلاي ستيشن.

بعد ذلك، أقالت الإدارة المدرب وقررت تعليق النشاط الكروي لحين صدور قرار بعودة النشاط الرياضي، ولكنها تمسكت بحقها في نسبتها من البث الفضائي، وشكلت لجنة كرة لاختيار مدرب جديد ربما يكون العقيد أو مدرب مصر القديمة، وقد تكون المفاجأة كريم سعيد المدرب المصري في انجلترا.

وتشكر إدارة الفريق، محمد يسري على تحمله تكاليف قمصان اي سي ميلان باهظة الثمن، والذي خاض بها الفريق أول مباراتين في الدورة.

أحمد حسن في افتتاح دورة سبورت ادج وعلي يساره محمد عبد الصمد منظم الدورة