كتب- أيمن إبراهيم:

قال حسن شحاتة المدير الفني السابق لنادي الزمالك أنه كان يرغب في تحقيق إنجازات مع القلعة البيضاء خلال فترة توليه المسؤولية مثلما حدث مع المنتخب المصري لكن لم تساعده الظروف في تحقيق ذلك على حسب تعبيره.

وكان حسن شحاتة قد تقدم باستقالته من تدريب الزمالك عقب الخسارة أمام الأهلي بهدف نظيف في الجولة الثانية لدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا وتزيل ترتيب المجموعة برصيد خالي من النقاط.

وأكد شحاتة في تصريحات إذاعية "أنا ابن من أبناء الزمالك، وكنت أتمني تحقيق شيء لجماهير النادي ولكن الظروف لم تساعدني".

وتابع " كنت أبحث دائما عن تطبيق نظام عمل خاص داخل نادي الزمالك لكن لم يساعدني أحد وقوبلت طلباتي بعدم مبالاة من المسؤولين".

وأضاف "حرصت علي زيادة انتماء اللاعبين للنادي والتواجد بداخله لفترات طويلة لكي يشعروا بالجماهير، وكنت أعاني من تواجد وسائل الإعلام ومراسلي المواقع والصحف داخل ملعب التدريب فقمت بعمل نظام جديد يمنع تواجدهم بداخل الملعب حتي لا يتشتت تركيز اللاعبين".

وعن الخسارة امام الاهلي وتشيلسي في دوري الابطال قال المعلم " لم اتخيل خسارة هاتين المباراتين ابدا. كان الزمالك الأفضل من جميع النواحي في المباراتين لكن التوفيق لم يكن في صالح الفريق وهو ما أدي الي الخسارة."

وعن المنتخب الوطني والخروج من تصفيات أمم إفريقيا قال "الوضع في مصر صعب للغاية، كيف لجهاز فني يستطيع أن يعمل وينتج في ظل ظروف صعبة مثل هذه. لا يتم توفير مباريات ودية داخل مصر بجانب إقامة المباريات الرسمية بدون حضور جماهيري. انها ظروف لا تساعد على النجاح بأي شكل."