كتب - طارق طلعت:

أكد البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني لفريق برسبوليس الإيراني أنه لديه خبرة كبيرة في إدارة الديربيات مضيفاً أنه لا يهرب من مسئولية النتائج السيئة.

وسيلتقى برسبوليس بفريق الاستقلال في ديربي طهران عصر الجمعة في مباراة مصيرية للمدير الفني البرتغالي بسبب نتائجه المتعثرة.

وركز جوزيه في المؤتمر الصحفي الذي يسبق المباراة على خبرته في إدارة ديربيات كرة القدم عندما تولى تدريب الأهلي في مصر واتحاد جدة في المملكة العربية السعودية بالإضافة إلى بنفيكا في البرتغال.

وأضاف جوزيه أنه يتمنى أن لا يرتكب لاعبه الأخطاء في هذه المباراة, مردفاً بأن مباراة الجمعة لن تحدد ما إذا كان مدرب ناجح من عدمه.

وأردف جوزيه :" أنا لا أهرب من المسئولية ولا أبحث عن أعذار , أنا أتحمل تبعات النتائج السيئة خلال الفترة الأخيرة , لدى 30 لاعب في الفريق والعمل مع هذا العدد صعب للغاية , في كل مباراة اختار 18 فيكون هناك مشكلة بالنسبة للـ 12 الباقين , عملنا صعب لكني قبلت به".

واختتم:" أنا أثق في التحكيم لكني قلق بشأن وظيفتي".

ويحتل برسبوليس المركز الـ16 في جدول الدوري برصيد نقطة واحدة.