كتب - هاني عز الدين:

شبه إيساق أولي المدرب المساعد لفريق تشيلسي الغاني فريقه بتوتنهام هوتسبير الإنجليزي أو شالكة الألماني بينما وصف النادي الأهلي بأنه مثل ريال مدريد في القارة الإفريقية.

وجمع الأهلي أربع نقاط من مواجهتين مع تشيلسي ليواصل تصدر المجموعة الثانية بدور المجموعات لدوري الأبطال الإفريقي بينما لم ينل بطل غانا إلا نقطة من الفريق الأحمر مما أدى لسقوطه للمركز الثالث في المجموعة خلف مازيمبي الكونغولي ثاني المجموعة بفارق نقطتين.

وقال أولي في تصريحات للصحافة الغانية: "تشيلسي أدى بشكل جيد للغاية أمام فريق في منتهى الخبرة مثل الأهلي الذي أشبهه بريال مدريد القارة الإفريقية."

وأضاف: "إنظر لنا على الجانب الآخر لو تمت مقارنتنا بالأهلي على المستوى الأوروبي فسنبدو مثل توتنهام أو شالكة، فالخسارة 4-1 والتعادل 1-1 ليس أمراً سلبياً أمام الأهلي."

وتعرض فريق السبيرز في ربع نهائي دوري الأبطال الأوروبي في نسخة 2011 للخسارة 4-0 من ريال مدريد بسنتياجو بيرنابيو قبل أن تتكرر هزيمته في ملعب وايت هارت لين إياباً 1-0.

وعن فرص فريق تشيلسي في التأهل للمرحلة المقبلة يرى مسئول النادي: "لازلنا قادرين على التأهل للدور الثاني، يجب أن نهزم الزمالك بالقاهرة ومباراة مازيمبي ستكون بين أيدينا لأنها في ملعبنا."

وأكمل: "لو هزمنا الزمالك وتعادل الأهلي مع مازيمبي في الكونغو سنكون الأقرب للتأهل لذا يجب أن نهزم الزمالك ونعتمد على نتيجة الأهلي مع مازيمبي."

ويحتل تشيلسي المركز الثالث في المجموعة برصيد 5 نقاط مقابل 7 لمازيمبي الثاني بينما يتصدر الأهلي المجموعة بعشر نقاط ويتذيل الترتيب الزمالك بلا رصيد حيث خرج نهائياً من المنافسة.