تحليل- ناصر صادق (حكم دولى سابق):

رغم تقديم الحكم المالى كومان كوليبالى مستوى فنى وبدنى جيدا خلال إدارته لمباراة الزمالك مع تشيلسى الغانى فى بطولة دورى الأبطال الأفريقى إلا أنه وقع فى خطأ جسيم غير نتيجة المباراة.

فالحكم ساعد بوضوح في تغيير النتيجة من فوز للزمالك إلى تعادل 1/1 حيث لم يحتسب ركلة حرة مباشرة ضد مهاجم تشيلسى الذى قفز على عبد الواحد السيد الذى كان يحاول الارتماء على الكرة العرضية التى أسفرت عن هدف التعادل للفريق الغاني.

والدليل الدامغ على تعمد المهاجم القفز على عبد الواحد هو رفعه لرجله أثناء اشتراكه مع الحارس الذى لم يكن يرى المهاجم بينما كان المهاجم يراه جيدا وتعمد القفز عليه مستخدما ساقه الأيسر كدرع له أثناء الاشتراك.

وبعيد عن هذه اللعبة لم تكن هناك حالات تستحق الإشارة سوى عدم إخراج كوليبالى الكارت الأصفر مرتين على الأقل كانت تستحق إنذار لاعبين من تشيلسى لتهورهما فى ارتكاب أخطاء فنية ضد لاعبى الزمالك.

فيما ذلك، ادار كومان المباراة بشكل جيد وظهر بشكل بدني متميز طوال الـ90 دقيقة.