كتب - طارق طلعت:

أهدى البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني لفريق برسبوليس الإيراني أول فوز له مع الفريق إلى الجماهير , مؤكداً على أن الصحفيين في البرتغال ومصر وقحون.

وكان جوزيه قد قاد برسبوليس إلى أول فوز له في الدوري بعد 11 جولة على فريق الومينيوم هرمزكان في المباراة التي جرت الخميس.

وقال جوزيه في التصريحات التي أدلي بها للموقع الرسمي لناديه أنه يهدى هذا الفوز إلى الجماهير.

وتابع :" لقد طلبت من اللاعبين بذل أقصى ما لديهم من قوة خلال المباراة , لقد كانوا متوترين بسبب النتائج السابقة".

وواصل :" كل المباريات خلال الفترة المقبلة ستكون صعبة ، ولكن أتمنى أن الأمور ستكون أفضل".

وأردف:" معنويات اللاعبين جيدة في الوقت الحالي عن الوقت السابق".

وتطرق جوزيه بعد سؤال من أحد الصحفيين الإيرانين :" الوضع جيد هنا , الصحفييون في مصر والبرتغال وقحون وسلوكهم غير جيد".

وكان البرتغالي قد قدم اداء سيئ مع فريقه منذ أن تولى ناصية الأمور الفنية بعد الرحيل عن الأهلي مايو الماضي مما جعله يحتل المركز الأخير في الدوري الإيراني.

يذكر أن جوزيه تمكن من الفوز مرة واحدة - الخميس  -  فيما تعادل في أربع مباريات قبل أن يخسر مثلها مما جعله يحتل المركز السادس عشر على لائحة الترتيب.