ياللاكورة - القاهرة:

أكد خالد عبد العزيز مدير بطولة كأس الأمم الأفريقية التي جرت بالقاهرة عام 2006 أنه من حق الوزير العامري فاروق إحالة أي ملفات يرى فيها شبهة للنائب العام ومن حقه مراجعة أي ملفات وفي المقابل ليس لدينا ما نخشاه.

وكان البعض تحدث عن تحويل ملف البطولة للنائب العام لوجود شبهة مخالفات مالية.

ومن جانبه أوضح عبد العزيز في بيان رسمي أنه تمت مناقشة مسئولي اللجنة المنظمة للبطولة من قبل في مثل هذه الملفات وتمت تبرئة ذمتهم المالية ولا توجد أي شبهة وأنهم مستعدون للمثول مرة أخرى لجهات التحقيق لأنه تاريخهم ناصع البياض .

وأضاف عبد العزيز أن اللجنة التي أخرجت بطولة كأس الأمم الإفريقية شرفت مصر أمام العالم أجمع وأنه على قناعة تامة بأن لا أحد فوق القانون ولا يخشى المسائلة في المقابل وأن ما يحدث حاليا هو " للشوشرة " على سمعة أعضاء اللجنة.

وكان النائب العام قد طلب يوم الثلاثاء الإطلاع على مخالفات بطولة كأس الأمم الإفريقية 2006.