كتب - أيمن إبراهيم – عبدالحكيم علي:

أبدي ممدوح عباس رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك استياءه الشديد من قرار اتحاد الكرة بتأجيل مسابقة الدوري الممتاز لأجل غير مسمي واصفا إياه "بالصادم"، مشيرا الي إمكانية إستئناف النشاط بدون الأهلي بجانب إعتذار المصري إذا كان هذا هو الحل.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة جلال علام قد أصدر قرارا بالإجماع بتأجيل مسابقة الدوري الممتاز هذا الموسم لأجل غير مسمي لعدم توافر الخطابات الأمنية اللازمة.

وأشار ممدوح عباس في تصريحات أبرزها مراسل Yallakora.com  "أشعر بخيبىة أمل بعد قرار تأجيل الدوري، يجب أن تعود الحياة الرياضية فالجميع يعاني أزمات مالية طاحنة".

وتابع "وزارة الداخلية ووزارة الرياضة أجمعوا علي عودة الدوري في موعده المحدد، لا أدري سبب التأجيل المفاجيء، فكان هناك جلسات مع ممثلي الأحزاب المصرية وأكدوا علي أهمية إستئناف النشاط الرياضي في مصر".

وأضاف "ليس من المعقول أن يتم مخاطبة رئيس الجمهورية من أجل عودة الدوري، هذا قرار خاص بالاتحاد المصري ووزارة الرياضة، بالنسبة لي كرئيس نادي الزمالك ولجنة البث في حالة قيام الرئيس مرسي بدعوتي لمقابلتة سأشرح له ما نعانيه بسبب توقف النشاط".

وإستكمل تصريحاته قائلا "لا أمانع في تأجيل الدوري أو إلغاء النشاط في حالة قيام الدولة بدفع 12 مليون جنية مرتبات عمال النادي، بجانب عقود اللاعبين في جميع الألعاب المختلفة".

وعن الوقفات الاحتجاجية للاعبي الكرة صرح "لا مانع من تنظيم اللاعبين لمظاهرات لكن إذا كان بالفعل هذا سوف يجدي نفعا".

وتحدث عباس عن موقف أولترا أهلاوي من إستئناف النشاط قائلا "اتمني أن يعلم شباب الأولترا قد ناديهم الكبير، وإذا كانت الأزمة في مشاركة الأهلي بالدوري فلا مانع من إعتذاره هو الأخر مثل المصري ونلعب دون الناديين".

واختتم رئيس الزمالك تصريحاته قائلا "سيكون هناك جلسة مع مسئولي الأندية الثلاثاء من أجل تحديد موقفنا من قرار الاتحاد بتأجيل مسابقة الدوري الممتاز".