كتب - طارق طلعت:

أكد لاعب الأهلي والصفاقسي السابق أنيس بوجلبان أن مباراة فريقه الصفاقسي أمام الأهلي في نهائي أبطال إفريقيا 2006 هي الذكرى الأسوأ في حايته , مشددا على أن قلة الخبرة أهدرت منهم بطولة كانت في الإمكان.

وقد حصل الأهلي على خدمات اللاعب الملقب ببوجا بعد هذه البطولة وقدم مع الأحمر القاهري مستويات جيدة.

وقال بوجلبان في التصريحات التي أدلي بها لصحيفة الصحافة التونسية الجمعة:" مباراة رادس من أسوأ الذكريات في حياتي، فقد فرطنا في لقب وتتويج تاريخي بسبب نقص الخبرة لدى أغلب اللاعبين حينها وغياب التركيز في اللحظات الأخيرة دون نسيان نقل اللقاء من صفاقس الى رادس فالأهلي فريق يحبذ صنع اللعب وهو ما مكنه من مباغتتنا في وقت قاتل".

وعن الفرق بين أهلي 2006 والفريق في الوقت الحالي قال بوجلبان :" الأهلي تغير كثيرا , معظم اللاعبين كبروا في السن ، كما أن الأحمر يعاني نقصا في المستوى بسبب توقف بطولة الدوري في مصر إلا أن هذا لا يمنع الأهلي مازال يحافظ على تقاليد ورغبته في الفوز بالمزيد من البطولات".

وفيما يخص مباراة السبت قال اللاعب :" الأهلي سيسير على الدرب بالمجازفة الهجومية من أجل حسم البطولة على طريقة 2006 إلا أن الترجي لديه ميزة وهي أنه قادر علي قراءة الخصم بشكل جيد".

وعن استقباله للاعبي الأهلي اختتم اللاعب التصريحات قائلا :" جل لاعبي الأهلي أصدقائي حيث عشت معهم أياما سعيدة وتتويجات رائعة ومن واجبي أن أقوم بتحيتهم، فمباراة الغد تعتبر عرسا كرويا عربيا وأتمنى أن نعطي درسا للعالم من خلال التنظيم الجيد والتحلي بالروح الرياضية مهما كان اسم الفائز الذي سيمثل كرة القدم العربية في كأس العالم للأندية والمهم في النهاية التقارب والتحابب بين الشعبين الشقيقين".