كتب - وسام مصطفى:

أصدرت وزارة الداخلية التونسية بعض الإرشادات المشددة للجماهير الزاحفة لملعب رادس لحضور لقاء الترجي والأهلي السبت ضمن نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ويستضيف ملعب رادس النهائي الإفريقي بين الفريقين في تمام الساعة 7.30 بتوقيت القاهرة، علماً بأن لقاء الذهاب إنتهي بهدف لكل فريق.

وأفادت وكالة الأنباء التونسية بأن وزراة الداخلية أصدرت بياناً الجمعة للجماهير التي ستحضر اللقاء الهام حتى يخرج اللقاء مشرفاً للجميع.

وتقرر أن تغلق أبواب الملعب قبل بداية المباراة بساعتين حيث لن يسمح بالدخول لاستاد رادس بعد هذا التوقيت.

يذكر أن وزارة الداخلية وافقت على رفع عدد الحضور في النهائي الإفريقي بين الترجي والأهلي على ملعب رادس لـ 31 ألف مشجع.