كتب - طارق طلعت:

تُوج الأمريكي بوب برادلي المدير الفني للمنتخب المصري بجائزة القدوة المثالية في الرياضة الأمريكية لعام 2012 في المقابل تُوج نجله مايكل لاعب روما الإيطالي بجائزة لاعب العام.

وكان برادلي قد تولى مهام الأمور الفنية في المنتخب المصري منذ ما يقرب من عام تقريبا بعد رحيل حسن شحاتة.

وحسبما أفادت صحيفة سبورتنج نيوز الأمريكية فإن برادلي تُوج بالجائزة  - التي تمنحها جهات إعلامية أمريكية - بعد الدور الذي لعبه في مصر خاصة منذ مجزرة بورسعيد والتي أظهر فيها برادلي شجاعة بالبقاء في مصر.

وذكرت الصحيفة أن برادلي قام بعدد من الزيارات الانسانية للأطفال في المستشفيات استحق بها الفوز بالجائزة , وكذلك الحال بالنسبة لنجله مايكل لاعب روما الذي قدم مستويات جيدة مع فريقه الإيطالي.

وأضاف أنه على الرغم من كل الظروف التي تمر بها الكرة المصرية إلا أن المدير الفني الأمريكي مازال يصر على البقاء في منصبه.

يذكر أن برادلي كان قد اهتم بالجوانب الإنسانية في مصر منذ ان تولى ناصية الأمور الفنية للفريق وكان أخرها زيارة أهلى ضحايا كارثة قطار منفلوط بصعيد مصر.