(د ب أ):

كرمت مدينة دبي الاماراتية اليوم الاحد الفائزين بجائزة "محمد بن راشد للإبداع الرياضي" في دورتها الرابعة، والتي ذهب معظمها الى الرياضيين العرب الفائزين بميدليات في اولمبياد لندن الاخيرة.

وتوج الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، الفائزين الـ16 في حفل كبير حضرته شخصيات رياضية دولية يتقدمها السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، وسيرجي بوبكا رئيس اللجنة الأولمبية الأوكرانية، وأندرو هانت أمين عام اللجنة الأولمبية البريطانية والأسطورة دييجو مارادونا السفير الشرفي للرياضة في دبي.

وقال الدكتور أحمد الشريف أمين عام الجائزة "خلال السنوات الأربع الماضية قدمت هذه الجائزة للقطاع الرياضي دعما هائلا ، وكانت حافزا كبيرا لتحقيق الإنجازات المميزة ، كما وصل تأثيرها إلى مبدعين ساهموا في تطوير الرياضة من أكاديميين وإعلاميين ومخططين ممن لا يجدون الفرصة عادة لاعتلاء منصات التتويج".

وأضاف "حققت الجائزة نموا كبيرا في عدد المشاركين من الرياضيين والمؤسسات الرياضية والدول ، فقد شهدت الدورة الاولى تقديم 116 ملفا من 13 دولة ، وارتفع العدد في الدورة الثانية إلى 132 ملفا من 16 دولة ، ووصل العدد في الدورة الثالثة إلى 135 ملفا من 19 دولة ، وفي الدورة الرابعة وصل العدد إلى 190 ملفا يمثلون 19 دولة عربية".

ومنحت دبي أوسمة التفوق الى عثمان السعد الأمين العام للجان الأولمبية العربية "شخصية العام الرياضية العربية" والشيخة حياة بنت عبد العزيز آل خليفة رئيس لجنة رياضة المرأة باللجنة الاولمبية البحرينية لدورها في اثراء الحركة النسائية.

ونال جاك روج رئيس اللجنة الأولمبية الدولية جائزة "الشخصية الرياضية الدولية"، فيما نالت اللجنة الأولمبية القطرية جائزة الإبداع الرياضي المؤسسي وتسلم الجائزة سعود بن حمد آل ثاني أمين عام اللجنة.

وعلى مستوى الإمارات نال عبد الله سلطان حمد مسعود العرياني جائزة الإبداع الرياضي الفردي ، ونال حامد محمد أحمد الروسي جائزة أفضل حكم، وتسلم مروان بن غليطة رئيس مجلس إدارة نادي النصر درع تفوق فريق نادي النصر بكرة الطاولة للرجال بجائزة الإبداع الجماعي ، وذهبت جائزة المؤسسة الرياضية المبدعة إلى اتحاد الإمارات للمصارعة والجودو والجيوجيتسو والكيك بوكسينج التي تسلمها محمد بن ثعلب الدرعي رئيس مجلس إدارة الاتحاد.

ونال الجزائري توفيق مخلوفي بن يونس بن أحمد صالح جائزة الإبداع الرياضي الفردي العربي بعد فوزه بذهبية سباق 1500 متر في أولمبياد لندن 2012 ، فيما ذهبت جائزة الإبداع الرياضي الإداري إلى جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية.

و نالت اللجنة الأولمبية الوطنية البريطانية جائزة الإبداع الرياضي المؤسسي على المستوى الدولي تقديرا لجهودها في استضافة دورة الألعاب الأولمبية - لندن 2012 وتكوين منتخبات بريطانية منافسة في جميع الرياضات.

وذهبت جائزة الرياضي العربي الناشئ الذي حقق نجاحات متميزة مناصفة إلى المصري علاء الدين القاسم الحاصل على الميدالية الفضية في لعبة سلاح الشيش بدورة الألعاب الأولمبية الماضية والتونسية حبيبة الغريبي صاحبة فضية سباق 3 آلاف موانع في الأولمبياد.

ونالت المغربية نجاة الكرعة جائزة تقديرية عن فئة "رياضي حقق نجاحات رياضية في ظل تحديات انسانية كبيرة بعد نيليها ميدالية ذهبية وتحطيم الرقم القياسي العالمي في دورة الألعاب البارالمبية الماضية في لندن، فيما نالت اللجنة الأولمبية الأوكرانية جائزة تقديرية عن فئة "فريق حقق نجاحات رياضية ترتكز على القيم" لقيامه بالعديد من المبادرات والمشاريع الرياضية الرائدة وتسلم الجائزة سيرجي بوبكا رئيس اللجنة.